الإثنين، 25 مارس 2019 09:43 م

43 دقيقة من الصمت لجماهير جنوى فى مواجهة امبولى

الإثنين، 27 أغسطس 2018 12:31 م
جماهير جنوى جماهير جنوى
كتب: عمرو سامى - وكالات

شاهد مشجعو جنوى، أول 43 دقيقة من مباراة فريقهم ضد ضيفه إمبولي، أمس، وسط حالة من الصمت التام، تكريما لضحايا انهيار جسر في المدينة، خلال وقت سابق هذا الشهر.

وانهار قطاع طوله 80 مترا من الجسر، الذي يعتبر جزءا من طريق سريع يربط بين مدينة جنوى الساحلية، وجنوب فرنسا، خلال فترة ازدحام مروري، ما أدى لسقوط عشرات السيارات في قاع نهر وعلى قضبان للسكك الحديدية، وأسفر الحادث عن مقتل 43 شخصا.

وفي أول مباراة بالمدينة في إستاد لويجي فيراريس، كانت هناك دقيقة صمت، قبل صفارة البداية، ثم صفق الجمهور لأقارب الضحايا الذين تلقوا دعوات لحضور اللقاء.

واستمر الصمت بعد بدء اللعب، حتى بدا أن المباراة تلعب وسط مدرجات خالية، ولم تصدر أي أصوات باستثناء صيحات اللاعبين أثناء اللعب.

وطلب المشجعون في بيان قبل المباراة، التزام الصمت لمدة 43 دقيقة "من أجل كل طفل وعامل وطالب وأب وأم غابوا اليوم".

ولم تكن هناك احتفالات تقريبا عندما سجل جنوى هدفين في أول 20 دقيقة.

وفي الدقيقة 43 صفق المشجعون بحرارة، مع نشر أسماء الضحايا عبر شاشة الملعب، ثم بدأ الجمهور في الهتاف بشكل طبيعي في بقية المباراة، التي انتهت بفوز جنوى 2-1.

وتأجلت المباراة الأولى لجنوى، في الدوري، أمام الغريم المحلي بالمدينة سامبدوريا، الأحد الماضي، بناء على طلب الناديين، بسبب الحادث.

دقيقة حداد قبل انطلاق اللقاء
دقيقة حداد قبل انطلاق اللقاء

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة