الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 07:09 م
المباشر

قبل النهائي الإفريقي.. أبرز الاختلافات بين موقعتي الدار البيضاء ورادس

الاهلي
الاهلي
كتب سليمان النقر
 
 

يستعد الأهلي لمواجهة الترجي التونسي غدا الجمعة في إياب الدور النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا علي الملعب الأوليمبي في رادس ، والتي يسعي خلالها النسور الحمر لتحقيق اللقب من أجل العودة من تونس بالنجمة التاسعة بعد غياب عن التتويج بالأميرة الإفريقية في آخر 5 نسخ.

واستعد الأهلي جيدا لخوض النهائي الإفريقي رغم كم الغيابات غير القليل حيث يغيب عنه كلا من علي معلول ووليد أزارو وجونيور أجايي وأحمد فتحي ومحمد نجيب، ويوجد في قائمته عدد كبير من اللاعبين عديمي الخبرات في الأدوار النهائية، ويشاركون في المباراة النهائية لأول مرة في تاريخهم.

ومع النظر أن الأهلي يشارك في النهائي الإفريقي للمرة الثانية في تاريخه بعدما شارك في النسخة الماضية ضد الوداد البيضاوي المغربي وأقيمت مباراة الذهاب ببرج العرب، ومباراة الإياب بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء وتم إقامة مباراتي النسخة الحالية في برج العرب للذهاب والملعب الأوليمبي برادس للإياب، إلا أنه النسخة الحالية يوجد بها اختلافات عدة عن النسخة الماضية، نبرزها في السطور التالية:

 

حراسة المرمي:

يحرس محمد الشناوي مرمي الأهلي في إياب الدور النهائي لدوري الأبطال كما حدث في مباراة الذهاب علي عكس النسخة الماضية التي كان فيها شريف إكرامي حارساً أساسيا في صفوف النسور الحمر، وكان الشناوي يتواجد علي دكة الاحتياطي في المباراة النهائية للنسخة الماضية، فيما يتواجد علي لطفي في المباراة النهائية لأول مرة رغم استحالة مشاركته في المباراة.

 

خط الدفاع:

في خط الدفاع سبق لكلا من سعد سمير ومحمد هاني في خوض المباراة النهائية، بينما يشارك أيمن أشرف للمرة الأولي لعدم وجوده بقائمة الأهلي الإفريقية بالنسخة الماضية، فيما يشارك المالي ساليف كوليبالي للمرة الأولي بالدور النهائي مع الأهلي والثانية بعدما ساهم في تتويج مازيمبي الكونغولي بنسخة 2015 تحت قيادة باتريس كارتيرون المدير الفني الحالي للأهلين ويتواجد باسم علي في المباراة النهائية لأول مرة بسبب ابتعاده عن مباراة النسخة الماضية.

 

خط الوسط:

يتواجد الثلاثي ميدو جابر وإسلام محارب اللذين يشاركا مع الأهلي في النهائي للمرة الأولي حال تواجدهما في التشكيل الأساسي في النهائي، لعدم مشاركتهما في مباراة النسخة الماضية رغم وجودهما في القائمة الحمراء، فيما يشارك أحمد حمودي في النهائي للنسخة الأولي في تاريخه مع الأهلي حال البدء به أساسيا، والثانية في مشواره بعدما شارك فيها مع الزمالك في نسخة 2016 قبل أن يخسر من صن داونز الجنوب إفريقي، وتبقي مشاركة كلا من ناصر ماهر وأكرم توفيق غير مؤكدة.

 

خط الهجوم:

وعلي مستوي الهجوم يشارك مروان محسن أو صلاح محسن للمرة الأولي حال حصولهما علي الفرصة، بعد غياب الأول عن النسخة الماضية لإصابته بقطع في الرباط الصليبي بينما يشارك صلاح محسن مع الأهلي لأول مرة منذ الانضمام إليه في يناير الماضي، حيث يستفيد الثنائي من إيقاف وليد أزارو من قبل الاتحاد الإفريقي "كاف".

 

الغيابات:

ولعل أبرز الغيابات عن المباراة النهائية بين موقعتي رادس والدار البيضاء كلا من أحمد فتحي ووليد أزارو وجونيور أجايي ومؤمن زكريا وعبد الله السعيد ورامي ربيعة وعماد متعب وأحمد الشيخ، وعلي معلول الذي لسوء حظه حرمته الإصابة عن التواجد في النسختين الحالية والماضية.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق