السبت، 16 فبراير 2019 01:53 ص
المباشر

اتحاد الكرة يكشر عن أنيابه .. مجلس أبو ريدة ينتفض لمحاربة الفوضي ببيان حاسم .. قرارات عنيفة للحفاظ على الكرة المصرية .. لا إلغاء للدوري و استكمال مسابقة كأس مصر أولى الخطوات

مقر الجبلاية
مقر الجبلاية
كتب: محمد مراد
 
 
رفع اتحاد الكرة برئاسة هاني أبوريدة راية "حتى آخر العمر" رافضًا الاجتهادات التى تناثرت خلال الفترة الماضية بشأن إمكانية الغاء بطولة الدورى الممتاز وكأس مصر بعلة تنظيم بطولة كأس الأمم الإفريقية التى تستضيفها البلاد الصيف المقبل.
أكد مسئولو اتحاد الكرة أنه لا صحة مطلقًا فيما تردد فى الفترة الأخيرة عن إلغاء الدورى والكأس، مؤكدين أن المسابقتين سيقامان فى موعدهما طبقًا للجدول المعد من لجنة المسابقات بالجبلاية .
وأضاف أن مسئولى الأندية يدركون تمامًا أن الموسم الحالى استثنائى نظرًا لتلاحم الموسمين بدورى الأبطال الأفريقى بالإضافة إلى استضافة مصر كأس الأمم الأفريقية نهاية يونيو المقبل، خاصة أنه لا يوجد أسباب مقنعة حول إلغاء أى مسابقة محلية .
 
 
كانت لجنة المسابقات باتحاد الكرة قد قررت اليوم إقامة لقاء الأهلى وبيراميدز فى دور الـ16 ببطولة كأس مصر يوم 28 فبراير، فى قرار حازم وصارم من الجبلاية لإعادة الالتزام للمسابقات الرياضية بعد اللغط الذى ساد فى بعض الأندية فى الفترة الأخيرة.
واستطرد أن اتحاد الكرة يأخذ قراراته طبقًا لاجتماعات مجلس الإدارة ولا يوجد أى شخص يملى عليه القرارات من الخارج مشيرًا إلى أنهم يقفون على مسافة واحدة من جميع فرق الدورى ويراعون مصالح كل الأندية لأنهم مجلس منتخب من قبل أعضاء الجمعية العمومية التى وثقت فيهم خلال الفترة الماضية .
كان أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة قد صرح بالأمس عن رفضه القاطع لأى شائعات لإلغاء الدورى المصرى بسبب تنظيم كأس الأمم الأفريقية فى يونيو المقبل.
وقال وزير الرياضة: "إدارة بطولة الدورى بشئونه الفنية من اختصاص الاتحاد المصرى لكرة القدم" قائلاً: "نحن موقفنا ثابت، لا مساس ببطولة الدوري، لا يمكن تأجيل المسابقة أو خلافه بسبب تنظيم كأس الأمم الأفريقية وموقفنا ثابت ولم يتغيّر عما كان من قبل كاشفًا عن أنه "لن يتحدث مع أحد بشكل منفرد فى هذا الشأن".
 
 
واختتم المصدر حديثه بالقول لابد وأن يعى الجميع أننا فى مرحلة حرجة وعلى المسئولين تحمل تبعاتهم تجاه جماهيرهم ولا يثيرونهم بالتصريحات غير المسئولة التى تخرج قبل وبعد المباريات لاسيما أن الجميع يقوم بواجباته لإنجاح المسابقات المحلية .
كشف مسئولو اتحاد الكرة عن أن الانتهاء من المباريات المؤجلة فى الدورى كان الهدف الأساسى للجنة المسابقات خلال الفترة الماضية، إعمالاً بمبدأ تكافؤ الفرص، وضرورة خوض كل فريق للمؤجلات قبل أن يخوض مبارياته فى الدور الثانى للدورى.
وحددت لجنة المسابقات باتحاد الكرة برئاسة عامر حسين 18 أبريل موعدًا لمباراة الأهلى وبيراميدز فى الأسبوع الـ25 للدورى، كما تحدد يوم 28 فبراير موعدًا لمباراة كأس مصر بين الأهلى وبيراميدز أيضًا فى دور الـ16.
 
 
وتابع مسئولو الجبلاية، أن الموسم الحالى موسم استثنائي بسبب كثرة البطولات التى شارك بها أكثر من فريق والتأجيلات من قبل الأمن تارة، ما تسبب فى ازدحام بمؤجلات الدورى، وحاولت لجنة المسابقات الخروج بأقل الخسائر، وتم التعديل مؤخرًا بحيث يخوض كل فريق مؤجلاته من الدور الأول كاملة ثم خوض مبارياته فى الدور الثاني.
وكشف مسئولو اتحاد الكرة عن أن خوض الفريق لمؤجلاته قبل مباريات الدور الثانى أمر طبيعي، ولا وجود لأى أنواع من المجاملة لفريق على حساب آخر، واتحاد الكرة يقف على مسافة واحدة من الجميع خاصة أن المجاملة لنادى على حساب آخر لا تفيد بأى مكاسب للجبلاية.
 
 
وحسم اتحاد الكرة برئاسة هانى أبو ريدة، الجدل الدائر حول مواعيد مباريات الدورى المقبلة وكذلك كأس مصر، وأعلنت لجنة المسابقات باتحاد الكرة برئاسة عامر حسين المواعيد الجديدة.
وأصدر اتحاد الكرة بيانًا قال فيه: "نظرًا لإغلاق عدد من الاستادات التى ستستضيف بطولة الأمم الأفريقية، وعودة الإسماعيلى لاستكمال البطولة الأفريقية، وتقارب فارق النقاط بين الأندية المتنافسة على المربع الذهبى لمسابقة الدورى الممتاز، قررت لجنة المسابقات بالاتحاد المصرى لكرة القدم بسبب ضيق الفترة الزمنية المتاحة وزيادة عدد اللاعبين المقيدين لكل نادٍ إلى 30 لاعبًا فى هذا الموسم الاستثنائي، إقامة مباراة الأهلى مع بيراميدز فى الأسبوع الـ 25 يوم 18 أبريل المقبل، على أن تقام مباراة الفريقين المؤجلة من دور الـ16 بكأس مصر يوم 28 فبراير المقبل على استاد برج العرب، ويلتقى الفائز من الفريقين نادى حرس الحدود يوم 2 أبريل المقبل فى دور الـ8 بالبطولة".
 
 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق