السبت، 21 سبتمبر 2019 | 06:31 ص

صفقات الإنقاذ في الأهلي بروح الانتماء

الخميس، 10 يناير 2019 12:30 ص
صفقات الاهلي صفقات الاهلي
كتب سليمان النقر

غلبت صفة الانتماء علي صفقات الأهلي الأخيرة التي أبرمها في الانتقالات الشتوية الجارية لترميم صفوفه وإنقاذ الموقف وتحسين النتائج وإعادة الأمور إلي نصابها، حيث لعب غالبية الصفقات الجديدة دورا كبيرا في اختيار وجهتها القادمة بدون تدخل إدارة ناديها أو فرض رأيها في تحديد قبلتهم الكروية الجديدو رغبة منهم في ارتداء القميص الأحمر.

ومارست صفقات الأهلي ضغوطا كبيرة علي إدارات أنديتها وقدمت تضحيات من أجل ارتداء القميص الأحمر واللعب في الجزيرة، وكتابة تاريخ جديد في القلعة الحمراء، وتحقيق حلمه في أن يكون أحد أساطير القلعة الحمراء عبر تاريخها العريق، وبرزت روح الانتماء العالية في صفقات الأهلي الشتوية بعدما قدموا التضحيات من أجل ارتداء قميص الأهلي.

 

رمضان صبحي:

لعب رمضان صبحي دوراً كبيرا في الانتقال إلي الأهلي خلال يناير الجاري رغم تمسك إدارة ناديه ببقائه ولكن رغبة اللاعب في الحصول علي فرصة المشاركة الأساسية ومساعدة فريقه في النهوض من كبوته ساهمت في إقناع إدارة النادي الانجليزي بالموافقة علي التخلي عن خدماته لمدة 6 شهور، حيث رحب اللاعب للغاية بالعودة إلي الجزيرة.

 

حسين الشحات:

قاتل حسين الشحات من أجل الانضمام إلي الأهلي وتحقيق حلم الطفولة في ارتداء قميص الأهلي باعتباره ينتمي إليه ويشجعه منذ نعومة أظافره، حيث تنازل عن مليون و400 ألف درهم بخلاف التنازل عن نسبة الـ10% من عائد بيعه لأي نادي في المستقبل في سبيل أن ينضم إلي القلعة الحمراء، وهو ما تحقق بعد مناوشات من عدة أطراف أخري.

 

ياسر إبراهيم:

بذل ياسر إبراهيم مجهودات مضنية من أجل تحقيق حلم الصغر باللعب للأهلي حيث أبلغ إدارة سموحة برغبته الأولي في الانتقال إلي الأهلي وفضله عن العودة للزمالك، وأكد في تصريحات تلفزيونية أنه عندما تلقيت اتصالات من مسئولي الأهلي برغبتهم في ضمي رحبت على الفور وأبلغت إدارة سموحة بها، وأشكرهم على وقوفهم بجواري وتنفيذهم لرغبتي، وأتمنى أن أكون عند  حسن ظن جماهير الأهلي الكبيرة، وأن أكون إضافة قوية للفريق في الفترة المقبلة، وأساهم في ظهور الفريق بشكل مختلف الفترة المقبلة".

 

محمد محمود:

ضغط محمد محمود من أجل الانتقال إلي الأهلي في الوقت الذي تلقي فيه اللاعب عروض احتراف أوروبية إلا أنه اختار الأهلي وأكد أن اللعب لكبير إفريقيا لا يقل عن الاحتراف الخارجي، وفضله عن اللعب في صفوف هوفنهايم الألماني وبازل السويسري وأياكس الهولندي، ولكن لم يسعفه القدر لتحقيق حلمه بعد إصابته بقطع في الرباط الصليبي.

 

محمود وحيد:

تمسك محمود وحيد لاعب المقاصة السابق بحلمه في اللعب بصفوف الأهلي وأكد أنه تمسك بحلم الانتقال للقلعة الحمراء وفضله عن عروض مالية أفضل من المعروض عليه من الأهلي، واختار أن يصنع تاريخ جديد في مشواره الكروي مع الأهلي قبل أن يتحقق حلمه ويصبح أحد نجوم القلعة الحمراء في الانتقالات الشتوية الجارية.

 

جيرالدو دا كوستا:

فضل الأنجولي جيرالدو دا كوستا اللعب للأهلي عن العديد من العروض الأخري التي تلقاها وأبرزها الترجي التونسي الذي دخل في مفاوضات جادة للتعاقد معه، حيث فضل اللاعب أن يسير علي نهج مواطنيه أمادو فلافيو وجلبرتو في صناعة المجد والألقاب مع الأهلي، خاصة بعدما نصحة جلبرتو باختيار الأهلي، حيث أكد لاعب أول أغسطس الأنجولي السابق أن أنه فضل الأهلي عن العديد من العروض الأخري.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا