الأربعاء، 24 أبريل 2019 04:17 م

سبحان مغير الأحوال... يونايتد فى الطالع وباريس فى النازل

الإثنين، 11 فبراير 2019 11:39 م
بوجبا ونيمار بوجبا ونيمار
كتب: ياسر الأدور

ساعات وتنطلق المواجهة المرتقبة بين مانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان فى ذهاب ثمن نهائى دورى أبطال أوروبا على مسرح الأحلام أولد ترافورد.

وعندما أوقعت قرعة 11 ديسمبر الماضى الطرفين فى مواجهة بعضهما البعض، توقع أغلبية الخبراء أن تكون مواجهة اليونايتد مضمونة بالنسبة للنادى الباريسى الذى يمتلك كوكبة كبيرة من النجوم.

وعندما أقيمت القرعة كان الفريق الإنجليزى يعانى من تخبطات فى النتائج مع المدرب السابق جوزيه مورينيو، إضافة إلى بعض المشاكل الإدارية مع نجوم الفريق أبرزهم بول بوجبا، ناهيك عن خلافات كبيرة مع إدارة النادى فى وجهات النظر.

مورينيو وبوجبا
مورينيو وبوجبا

 

بعد القرعة بخمسة أيام، كانت الخسارة أمام الغريم ليفربول 3-1 بمثابة القشة التى قسمت ظهر البعير بالنسبة للمدرب البرتغالى الذى أقيل من منصبه بعد نفاذ صبر الإدارة تجاه أداء الفريق ونتائجه.

مورينيو عانى كثيراً فى مباراة ليفربول
مورينيو عانى كثيراً فى مباراة ليفربول

ومنذ تعيين المهاجم السابق للفريق أولى جونار سولشاير بدأ كل شىء فى التغير بالنسبة لليونايتد الذى بدأ يحصد الانتصار تلو الأخر فى الدورى والكأس، حيث فاز الفريق بـ10 مباريات من أصل 11 تحت قيادة المدرب النرويجى سجل خلالها 28 هدفا وتلقى 7 أهداف فقط.

سولشاير أعاد الثقة للاعبين
سولشاير أعاد الثقة للاعبين

وساهم فى الفورمة العالية حالياً للفريق نجم الوسط بوجبا الذى بدأ "يتسلطن" مع سولشاير وسجل 8 أهداف، كما صنع 5 أهداف أخرى، إضافة إلى الأهداف الـ6 للمهاجم الشاب ماركوس راشفورد.

لقطات لبوجبا خلال مباراة فولهام الماضية

على الجانب الأخر، بدأ نجم فريق العاصمة الفرنسى فى الخفوت خلال تلك الفترة، حيث تعرض لخسارة محرجة على أرضه أمام جانجون متذيل الدورى أخرجته من مسابقة كأس الرابطة الفرنسية.

وتعرض الفريق لهزيمة جديدة مؤخراً أمام غريمه ليون 2-1، ليبدأ الشك فى الدخول لمحيط النادى وجماهيره التى تشعر بتفوق مان يونايتد النفسى عليها خلال تلك الفترة.

ولم تتوقف المشاكل عند تراجع النتائج فى الفريق الباريسى، بل تعرض أبرز نجوم الفريق نيمار جونيور لإصابة قوية ستبعده عن الملاعب إلى ما بعد مباراة الإياب ، إضافة إلى المهاجم إدينسون كافانى الذى تعرض لإصابة هو الأخر أمام بوردو يوم السبت ستبعده عن مباراة الغد.

نيمار تعرض لإصابة قوية
نيمار تعرض لإصابة قوية

غيابات الفريق لم تتوقف عند خط الهجوم، بل تعرض المدافع الأيمن توماس مونييه للإصابة هو الأخر خلال المباراة الماضية، لتتعقد مهمة المدرب الألمانى توماس توخيل فى إيجاد بدائل مناسبة للغيابات.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة