الأربعاء، 22 مايو 2019 | 09:39 ص

15 يوما حاسمة.. تأكيد صعود الأهلى والزمالك الإفريقى.. قمة الـ30 تكشف هوية بطل الدورى.. تأهل محمد صلاح وميسى ورونالدو لربع نهائى التشامبيونزليج.. والبروفة الأخيرة لأجيرى قبل أمم إفريقيا 2019

الخميس، 14 مارس 2019 05:30 م
الاهلى والزمالك الاهلى والزمالك
كتب سليمان النقر

15 يوما من الأحداث الكروية الحاسمة، والتى من شأنها ستحدد وجهة الفرق المتنافسة فى المسابقات المحلية والقارية، وتعزيز فرص كل فريق فى تحقيق آمال الصعود إلى الأدوار الإقصائية بالبطولات القارية سواء الأفريقية أو الأوروبية، أو حسم صراع المنافسة على الدرع الدورى المحلى.

ومن المنتظر أن تكون نهاية شهر مارس شاهدة على نقاط فارقة فى مشوار الفرق المصرية التى تنافس محليا وقاريا، وكذلك الفرق الأوروبية التى تنافس فى الدوريات الأهلية والمسابقات القارية، وستحدد مشوار الفرق فى المسابقات القارية مثل الأهلى والزمالك فى دورى الأبطال والكونفدرالية، خاصة بعد حسم مسألة الصعود للثمانية المبار فى أوروبا على مدار الأسبوع الأخير.

حسم الثمانية الكبار بأوروبا

انتهت منافسات دور الـ16 لبطولة دورى أبطال أوروبا، والتى كشفت عن هوية الثمانية الكبار المتأهلين إلى دور الـ16 بعد خوض مباراتى الذهاب والإياب فى شهر مارس، وجاءت الفرق صاحبة بطاقات التأهل، برشلونة ويوفنتوس وليفربول ومانشستر سيتى ومانشستر يونايتد وتوتنهام وبورتو وأياكس الهولندى.

دورى أبطال أوروبا(1)

دورى أبطال أوروبا

حسم تأهل الأهلى

تحسم مباراة الأهلى وشبيبة الساورة الجزائرى مصير النسور الحمر والمحدد لها السبت فى السادس عشر من مارس، من استكمال مشوارهم فى البطولة والصعود إلى ربع نهائى دورى الأبطال أو وضع حد لمسيرته القارية وتوديع البطولة حال الخروج بنتيجة غير الفوز، وهو ما سيحدده اللاعبون فى موقعة برج العرب.

حسم تأهل الزمالك

لا يزال موقف الزمالك من التأهل لدور الثمانية معلقا وتحسم المباراة التى تقام فى السابع عشر من مارس على ملعب الشبيبة بالجزائر أيضا موقف الفارس الأبيض من استكمال مشواره القارى بالكونفدرالية حال تحقيق نتيجة إيجابية بالفوز أو التعادل خارج أرضه، أو انتظار هدايا المنافسين حال الخسارة من بطل الجزائر.

 

قمة 30 مارس

كما ستحسم قمة الأهلى والزمالك والمحدد لها نهاية مارس الجارى موقف المنافسة على لقب الدورى سواء باقتراب الأبيض من حسم اللقب حال الفوز أو التعادل أو تحويل دفة الدرع من ميت عقبة إلى وبقائه بالجزيرة حال فوز الأحمر فى قمة 30 مارس، لاسيما أنها ستخصم ثلاث نقاط من الأبيض وتضاف للأحمر.

 

البروفة الأخيرة لأجيرى

يعد معسكر مارس الجرى والذى سيدخله المنتخب الوطنى استعدادا لمواجهة النيجر فى ختام التصفيات الإفريقية المؤهلة لأمم إفريقيا ومن بعدها مباراة نيجيريا الودية، استعداد لكان 2019 والتى تقام على الأراضى المصرية، حيث يعد تلك المعسكر البروفة الأخيرة قبل خوض منافسات أمم إفريقيا فى يونيو المقبل.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة