السبت، 30 مايو 2020 | 01:43 م

النيجر تكشف عجز التوليفة المكسيكية.. "فراعنة" أجيرى يهربون من خسارة بختام التصفيات.. محمود تريزيجيه يغرد منفردا.. والتفريط فى العلامة الكاملة ينهى سلسلة الانتصارات مبكرا

السبت، 23 مارس 2019 08:12 م
منتخب مصر منتخب مصر
كتب: هاني عبد النبي
تعادل منتخب مصر أمام النيجر بهدف لكل منهما، فى المباراة التى جرت بينهما اليوم على ستاد سيناى كونتشى، فى الجولة الاخيرة بتصفيات أمم افريقيا 2019.
 
تقدم منتخب مصر فى الدقيقة 47 بتوقيع محمود حسن تريزيجيه، قبل أن يدرك موتارى امادو هدف التعادل لأصحاب الارض فى الدقيقة 82.. بهذه النتيجة رفع منتخب مصر رصيده إلى 13 نقطة فى المركز الثانى خلف تونس صاحبة الصدارة بـ15 نقطة.
 
بدأ منتخب مصر اللقاء بتشكيل يضم كل من: أحمد الشناوى فى حراسة المرمى، وكريم حافظ وأحمد أيمن منصور وعلى جبر ومحمد هانى فى الدفاع، وعلى غزال وعمرو السولية ونبيل دونجا وعمرو وردة وعمار حمدى فى الوسط، وأحمد حسن كوكا فى الهجوم.
 
كاد منتخب مصر يسجل الهدف الأول فى الدقيقة 26 من تسديدة قوية نفذها عمار حمدى لكن حارس النيجر ينقذها ببراعة.. وفى الدقيقة 32 كاد منتخب النيجر يسجل الهدف الأول من عرضية تدخل فيها مهاجم النيجر الذى سدد الكرة فى القائم الأيمن لمرمى أحمد الشناوى الذى اكتفى بمشاهدة الكرة.
 
وشن منتخب النيجر أكثر من هجمة على مرمى الفراعنة قبل انتهائ الشوط الأول، وكاد يسجل هدف التقدم بسبب سوء تمركز المدافعين وتحديدا على جبر وأحمد أيمن منصور، إلا أن الشوط الأول ينتهى بالتعادل السلبى.
 
ومع بداية الشوط الثانى، أجرى خافير أجيرى المدير الفنى لمنتخب مصر تغييرا بنزول تريزيجيه بدلا من على غزال، ونجح تريزيجيه فى تسجيل الهدف الأول فى الدقيقة 47 من مهارة فردية حيث تسلم الكرة وتوجه للمرمى وسدد الكرة التى سكنت الشباك.
 
ويدفع اجيرى فى الدقيقة 79 بالتغيير الثالث بنزول مصطفى محمد مهاجم طلائع الجيش على حساب أحمد حسن كوكا، لتدعيم خط الهجوم، وفى الدقيقة 82 يسجل منتخب النيجر هدف التعادل بتوقيع موتارى امادو من تسديدة قوية سكنت مرمى أحمد الشناوى.. ويسيطر منتخب النيجر على مجريات الأمور فى الدقائق المتبقية ويشن أكثر من هجمة على مرمى الشناوى الذى نجح فى حماية شباكه من الاهتزاز مجددا، لينتهى اللقاء بالتعادل 1-1.
 
 
العلامة الكاملة
فشل خافيير أجيرى مدرب الفراعنة فى الحفاظ على العلامة الكاملة فى مباراة اليوم بعدما وقع فى فخ التعادل أمام النيجر ووضح سيناريو الخوف الذى انتاب الفراعنة منذ بداية المباراة ودفع ثمنه الفريق بتلقى هدف نارى بالاضافة الى مطاردة صاحب الأرض حتى الثوانى الأخيرة لتعزيز الهدف وسط حالة من قلة الحيلة انتابت لاعبينا فى واحدة من المشاهد المخزية للفراعنة فى عهد المدرب المكسيكى.
 
وبعدما حقق أجيرى العلامة الكاملة فى المباريات الصعبة وقع مع الفراعنة فى فخ التعادل أمام النيجر حيث فقد الفريق نقطتين ليبتعد عن التساوى فى النقاط امام التوانسة والاكتفاء بالمرتبة الثانية فى المجموعة السابعة للتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الافريقية التى تنظمها مصر الصيف المقبل.
 
غياب زملكاوى
بالرغم من أن اللاعب مصطفى محمد يشارك كأحد ابناء الزمالك المعارين لفريق طلائع الجيش الا أن تشكيلة الفريق اليوم لم تشهد أى تواجد لاعب من الفريق الأبيض فى أولى مشاهد المباراة الدولية التى يراها البعض للنسيان خاصة وان المباراة كانت بمقدور الفريق انهائها لصالحه بالشكل الأمثل الا أن ذلك لم يحدث وهو الأمر الذى جعل الجميع يتسائل عن الأسباب التى دفعت المدرب للظهور بالفريق بهذا الأداء.
محمود تريزيجيه 
لا شك أن محمود تريزيجيه أحد نجوم المنتخب الوطنى خلال السنوات الخمس الماضية الا ان حماسه وأدائه الايجابى ساهم فى زيادة معدله التهديفى من خلال الجول الذى سجله اللاعب فى المباراة بعدما شارك مع صافرة الشوط الثانى حيث استطاع اللاعب خوض منتصف اللقاء بنظام الدفع الأمامى للحفاظ على حظوظ الفريق فى الفوز بالمباراة الا ان محاولاته باءت بالفشل نتيجة عدم وجود تعاون حقيقى من خط الوسط.
المساحات الشاسعة
كشفت التشكيلة التى خاض بها خافيير اجيرى المدير الفنى للمنتخب المباراة وجود مساحات شاسعة بين الخطوط الثلاثة بسبب التراكيب الخططية المختلفة بين الأداء الدفاعى المعتمد على العمق فى الخط الخلفى وبين الطريقة الهجومية التى خاضها بها اللاعبون نصف المباراة.
وبالرغم من الاختلاف بين خطة أجيرى الدفاعية والهجومية الا ان تألق لاعب واحد هو السمة فى الأداء وهو أحمد أيمن منصور الذى اظهر قوة كبيرة فى الجبهة اليسرى بينما جاء أداء محمد هانى المدافع الأيمن ملئ باللوغريتمات خاصة وان اعتماد الفريق المنافس على جبهته فى خوض الهجمات ونجاحهم فى المرور لأكثر مرة بالرغم من كونه لاعب دولى جعل أداءه هو الأسوء فى الفريق مع أحمد حسن كوكا الذى واصل مشاركاته الثانوية فى تشكيلة المنتخب بأداء باهت بالرغم من ضعف المنافس.
 
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا