الأربعاء، 24 يوليه 2019 | 03:09 ص

فرصة محمد صلاح الوحيدة للفوز بلقب الدورى الإنجليزى مع ليفربول

الجمعة، 26 أبريل 2019 01:00 م
محمد صلاح محمد صلاح
حازم صلاح الدين

"التتويج بلقب الدورى الإنجليزى ".. أحد أهم أحلام نجم منتخبنا الوطنى محمد صلاح المحترف فى صفوف ليفربول خلال الموسم الحالى والذى يلملم أوراقه الأخيرة.

ليفربول أضاع فرصة ذهبية لحسم لقب الدورى الإنجليزى مبكرًا أمام منافسه مانشستر سيتى، وذلك بعد أن فرط فى فارق السبع النقاط بينهما منذ عدة أسابيع عقب سلسلة من النتائج غير الجيدة، حتى وصل الحال الآن بأن فرصة السيتى هى الأقوى لحسم اللقب، خصوصاً أنه يتبقى 3 جولات فقط على نهاية المسابقة، وحال فوز الفريقين بكل المباريات ستتوج كتيبة جوارديولا رسمياً باللقب بفارق نقطة واحدة.

"سوبر كورة" يرصد خلال السطور التالية، المباريات المتبقية للريدز والسيتى فى مشوار حسم لقب "البريميرليج":

يخوض ليفربول أولى المباريات الثلاث الحاسمة ، حينما يستضيف هدرسفيلد تاون فى التاسعة مساء اليوم الجمعة على ملعب "أنفيلد"  ضمن منافسات الجولة الـ 36 من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى.

ويحل الريدز ضيفًا على نيوكاسل فى الساعة التاسعة إلا الربع مساء يوم  4 مايو المقبل بالجولة 37، ويختتم مباريات الموسم، عندما يلتقى مع ولفرهامبتون الساعة الرابعة عصر يوم  12 مايو.

فى المقابل،  يخوض مانشستر سيتى مواجهة سهلة أمام بيرنلى فى الثالثة عصر بعد غد الأحد، بالجولة 36، ويلتقى مع ليستر سيتى فى التاسعة مساء يوم 6 مايو المقبل، ويختتم آخر مواجهاته حينما يحل ضيفًا على برايتون فى الرابعة عصر يوم 12 مايو.

بنظرة منطقية، وفقاً للمباريات المتبقية للريدز والسيتى، فإن فرصة الأخير تبدو هى الأقرب بنسبة 99%، حيث يحتل مانشستر سيتى حاليا الصدارة برصيد 89 نقطة، يليه ليفربول برصيد 88 نقطة، والفوز بالمواجهات المتبقية يعنى بقاء الوضع كما هو عليه، ليتم إعلان فوز السيتى باللقب رسميًا وقتها.

الوضع الحالى يشير إلى أن حلم محمد صلاح على المحك، وينتظر هدية من السماء عبر تعثر مانشستر سيتى فى أحد اللقاءات الثلاث المتبقية لتتحول دفة اللقب صوب ليفربول.

وتعد فرصة ليفربول الوحيدة تتمثل فى تحقيق ليستر سيتى مفاجأة بالفوز أمام المان سيتى فى مواجهة 6 مايو، خصوصاً أن مباراتى بيرنلى وبرايتون المتبقيتين فى متناول أبناء جوارديولا، فهل يهدى ليستر الدورى إلى الريدز أم يحسم مانشستر سيتى الموقف؟

محمد صلاح على موعد مع الانفراد بصدارة هدافى "البريميرليج"

نعود إلى كواليس مباراة الريدز أمام هدرسفيلد تاون اليوم، فنجد أن "كتيبة كلوب" تسعى إلى تحقيق الفوز لضرب عصفورين بحجر واحد، أولها الضغط على السيتى فى صراع الدورى الإنجليزى، ثانيا: الحصول على دفعة معنوية كبيرة قبل السفر إلى إسبانيا لمواجهة برشلونة الأربعاء المقبل على ملعب "كامب نو" فى ذهاب نصف نهائى دورى أبطال أوروبا.

ويتصدر صلاح صدارة قائمة هدافى الدورى الإنجليزى برصيد 19 هدفاً بالتساوى مع سيرجيو أجويرو لاعب مانشستر سيتى وأوباميانج لاعب أرسنال، ويأمل اليوم استغلال مباراة هدرسفيلد تاون من أجل إحراز أكثر من هدف للانفراد بالصدارة وتعزيز آماله فى الاحتفاظ بجائزة "الحذاء الذهبى" للموسم الثانى على التوالى.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا