الجمعة، 18 سبتمبر 2020 | 03:12 م

ليلة الحسم.. الأمل أبيض والفرصة حمراء.. الدورى للأهلى بفرمان الربع الأخير أمام المقاولون.. وفوز الذئاب = تعثر الزمالك أمام الدراويش بـ3 شروط.. وسيناريو واحد أقرب لتأجيل التتويج إلى القمة 118

الأربعاء، 24 يوليه 2019 10:00 ص
لمن الدرع اليوم الأهلى أم تأجيل الحسم للقمة؟ لمن الدرع اليوم الأهلى أم تأجيل الحسم للقمة؟
أحمد عادل

عندما تشير عقارب الساعة إلى الثامنة من مساء اليوم، الأربعاء، تتجه أنظار عشاق الكرة فى مصر سواء أهلاوية أو زملكاوية، أو حتى الجماهير الساحلية، إلى ملعبى برج العرب حيث مباراة الزمالك والإسماعيلى، والجبل الأخضر حيث لقاء الأهلى والمقاولون العرب، فى ديربى متكرر بين قطبى العاصمة وأبناء عثمان أحمد عثمان، تنتظر نتائجها تتويج أى القطبين بالدرع، حيث يتأهب الأهلاوية للاحتفال بلقب الدورى حال فوز الفريق الأحمر بأى نتيجة، بينما يمنى الزملكاوية أنفسهم بتعثر الأهلى وفوز فريقهم الأبيض للحفاظ على أمل الفوز بالدورى وإرجاء الحسم إلى مباراة القمة 118.

وباتت ليلة الأربعاء، هى ليلة السيناريوهات الثلاثة لحسم لقب الدورى، حيث يكفى الأهلى الفوز بالثلاث نقاط والوصول للنقطة 77 لاقتناص اللقب 41، دون النظر لنتيجة مباراة الزمالك والإسماعيلى، أم فى حالة تعثر المارد الأحمر أمام ذئاب الجبل الأخضر فسيتم النظر إلى مباراة الزمالك، الذى بات مطالب بالفوز الحتمى للحفاظ على أمل الفوز بالدرع أما فى حالة التعادل أو الهزيمة فسيتم تتويج الأهلى بالدرع، حتى إذا خسر أمام المقاولون العرب.

ووسط تلك الاحتمالات العديدة يقدم "سوبر كورة" تحليلا رقميا، من واقع مشاركات الفرق الأربعة بالدورى هذا الموسم، بالمعادلة التى تعطى فرصا شبه منطقية لكل فريق فى تحديد نتيجة المباراة، وفق عدد الأهداف والهدافين، ومشاركاته داخل وخارج الأرض وغيرها من الإحصائيات التى قد تعطينا احتمالات النتيجة النهائية للمباراة مسبقا، وهو ما نستعرضه لكم فى التقرير التالى..

 

رباعية الأهلى الودية فى البلاستيك
 

الأهلى والمقاولون العرب
 

يتفوق المارد الأحمر فى عدد مرات الفوز بالدورى هذا الموسم أمام ذئاب الجبل بـ23 فوزا مقابل 13 للمقاولون، علاوة على أن الأهلى لم يهزم سوى 4 مباريات فقط مقابل 11 هزيمة تلقاها أبناء عثمان أحمد عثمان.

يتميز الفريقان بخط هجوم قوى قادر على التسجيل فى أى وقت، حيث يمتلك الأهلى 52 هدفا سجلها لاعبوه بمختلف الخطوط طوال الموسم، بينما جمع المقاولون العرب فى جعبته 44 هدفا، سجل منها أحمد على فقط 18 هدفا، تصدر بها قائمة هدافى الدورى، وتلقت شباك الأهلى 19 هدفا، بينما اهتزت شباك المقاولون 35 مرة، وبالنظر إلى غياب هداف الدورى الذى يمثل 40% من القوة الهجومية للذئاب أمام القوة الدفاعية للمارد الأحمر فقد تكون مهمة هز شباك الأهلى أصعب من مباراة الدور الأول بين الفريقين، خاصة أن الأهلى حافظ على نظافة شباكه فى 18 مباراة أى أكثر من نصف عدد مشاركاته، بينما حافظ المقاولون على نظافة شباكه فى 11 مناسبة من 33 مباراة أى أنه يخرج بشباك مصابة بالأهداف مرة كل 3 مباريات، وهو ما يزيد من فرصة الأهلى فى حسم نتيجة المباراة لصالحه.

يتساوى الفريقان نسبيا فى متوسط التسجيل على المرمى بمعدل 1.3 هدف كل مباراة للمقاولون، مقابل 1.6 هدف للأهلى كل مباراة، بينما يمنح متوسط الأهداف المستقبلة فى المباراة الواحدة الأفضلية للمارد الأحمر أمام ذئاب الجبل بمعدل 0.5 هدف للأهلى، مقابل 1.6 هدف للمقاولون.

 

فترات تسجيل الأهداف للأهلى والمقاولون العرب
 

يتميز الأهلى بقدرته على التسجيل بنفس المعدل التهديفى فى كل فترات المباراة حيث شهدت الربع ساعة الأولى من كل مباراة للأهلى تسجيل 11.5% من أهداف الأحمر، مقابل 13.8% للمقاولون فى نفس الفترة، وسجلت الربع ساعة الثانية 9.6 من إجمالى أهداف الأهلى بالموسم، مقابل 18.2% للمقاولون، وهو ما قد يمنح الأفضلية الهجومية للذئاب فى النصف ساعة الأولى، بينما شهدت الربع ساعة الثالثة 17.3% من أهداف الأهلى، مقابل 15.9% للمقاولون.

وفى الربع ساعة الرابع قد يحظى المقاولون بفرصة هز شباك الأحمر، فهى الفترة التى سجل فيها الذئاب 18.2% من أهدافه مثل الربع ساعة الثالثة، والتى يقابلها فى الأهلى 9.6% من أهداف الأحمر، أما الربع الساعة الخامس، فقد سجل حضور 17.3% من أهداف الأهلى، مقابل 11.4% للمقاولون العرب.

 

ورغم أن كل فريق يمتلك فرصا لهز شباك الآخر، إلا أن الربع ساعة الأخير قد تشهد مباراة أخرى، وتغير سير المباراة منذ بدايتها، حيث إن تلك المدة الزمنية شهدت تسجيل الأهلى 34.6% من أهدافه طوال الموسم، وهو ما يعكس الغزارة التهديفية للأحمر والكثافة الهجومية التى يمتلكها فى تلك الفترة، وهى نفس الفترة أيضا التى سجل فيها ذئاب الجبل 22.7% من أهدافه وهى النسبة الأكبر له فى الموسم، والتى من المتوقع أن تحسم فوز الأهلى، بالنقاط الثلاث.

 

الزمالك والإسماعيلى على ملعب بتروسبورت
 

وعلى الجانب مازال الزمالك يمنى نفسه بتعثر الأهلى ليستفيد من أسلحته الهجومية والدفاعية أمام الإسماعيلى ويحصد 3 نقاط تؤهله لمواجهة الأحمر فى مباراة حاسمة للقب الدورى هذا الموسم.

يمتلك الزمالك أقوى خط هجوم بالدورى برصيد 62 هدفا، مما يجعله قادرا على هز شباك الإسماعيلى، الذى يستقبل بمعدل هدف كل مباراة، بأكثر من هدف فى تلك القمة، بينما يمتلك الدراويش فى جعبتهم 29 هدفا سجلوها فى 33 مباراة ، قد تحظى بفرصة واحدة أو فرصتين أمام مرمى الزمالك الذى اهتز 29 مرة فى 32 مباراة.

 

وعلاوة على ذلك فإن الإسماعيلى عجز عن التسجيل فى 14 مباراة، بينما فشل الزمالك فى هز الشباك 4 مرات فقط، بينما يتفوق الإسماعيلى فى عدد المباريات التى حافظ فيها على نظافة شباكه، بمعدل 15 مباراة أى نصف عدد مشاركاته، مقابل 10 مباريات للأبيض خرج منها دون أن يستقبل أهدافا، مما يصعب من مهمة هز شباك الدراويش دون استقبال أهداف صفراء.


لا يفوتك

3 ملفات صعبة تنتظر مدرب الزمالك الجديد

3 ملفات صعبة تنتظر مدرب الزمالك الجديد .. دوري أبطال أفريقيا .. الاستقرار على التشكيلة الأفضل للزمالك .. والحفاظ على وصافة الدوري المصري

أنور سلامة فى حوار جرىء لـ"سوبر كورة": الخطيب سقط إداريا ويتحمل مسئولية الصفقات الـ"فشنك".. واقعة كهربا تستحق الطرد من الأحمر.. الأهلى زعلان من بيراميدز وكان بيخطف لاعيبة الإسماعيلي.. وصالح سليم مفيش زيه

الزمالك وأسوان

قبل مواجهة الجمعة.. ماذا قدم أسوان أمام الأهلي والزمالك

الكرواتي زوران ماميش

مدرب كرواتى واخر برازيلي يقتربان من قيادة الزمالك خلفا للهارب كارتيرون.. باولو اوتوري و زوران ماميش مرشحان بقوة للتدريب فى مصر..وكلاء المدربين أكدا موافقتهما على تدريب الزمالك أو بيراميدز

تاريخ مواجهات الأهلي ضد مصر المقاصة في الدوري المصري

تاريخ مواجهات الأهلي ضد مصر المقاصة في الدوري المصري

وائل جمعة

دفاع الأهلي.. صداع مستمر في رأس الأجهزة الفنية منذ اعتزال الصخرة

أوباميانج

أعلى 10 لاعبين تقاضيا للرواتب في البريميرليج.. أوباميانج في الصدارة

بايرن ميونخ

أغلى 10 لاعبين في بايرن ميونخ قبل افتتاح الدوري الألماني

فايلر

السويسرى فايلر يثنى على قدرات المدافع المغربى بدر بانون

محمد الشناوى

محكمة الجيزة تغرم محمد الشناوى 10% من قيمة انتقاله للأهلى لصالح وكيله

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا