الأحد، 26 يناير 2020 | 11:37 م

ملاعب أوروبا تدين الحرب التركية على سوريا.. التحية العسكرية للاعبين الاتراك تستفز الجميع..جماهير فرنسا ترفض العدوان بلافتة "توقفوا عن ذبح الأكراد"..فسخ عقد لاعب تركى فى ألمانيا بسبب منشور على انستجرام

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 12:00 م
تركيا والتحية العسكرية تركيا والتحية العسكرية
أحمد حربى
انتقدت ملاعب أوروبا الحرب التركية على سوريا وجاءت البداية من الاتحاد الأوروبى لكرة القدم "يويفا"، بعدما فتح تحقيقا بشأن احتفال لاعبى منتخب تركيا فى مباريات التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020" بإشارات عسكرية.
 
 
 
 
وقام لاعبو منتخب تركيا بأداؤ التحية العسكرية لـ"جيش أردوغان" فى ظل العدوان الغاشم على الأراضى السورية، خلال الاحتفال بأهداف ضد ألبانيا وفرنسا، وقال فيليب تاونسند مسئول الشئون الصحفية بالاتحاد الأوروبى لكرة القدم، إن "اليويفا" سيفتح تحقيقاً فى هذا الاحتفال، لاسيما أن اللوائح والقوانين تحظر على اللاعبين عدم استخدام الإيماءات السياسية والدينية فى ملاعب كرة القدم.
 

جماهير فرنسا ترفض العدوان التركى

 

 
أما في مباراة منتخب فرنسا ضد تركيا فى تصفيات اليورو والتى انتهت بالتعادل 1/1، رُفعت لافتة مناهضة للحرب التركية ضد الأكراد، عبر أحد المشجعين الذى ارتدى قميص منتخب فرنسا لافتة مكتوب عليها: "توقفوا عن ذبح الأكراد"، بالمكان الذي كان يجلس فيه غالبية المشجعين الأتراك والذين ردوا بصافرات استهجان وفقًا لما نشرته وكالة "فرانس برس". 
 
وأوضحت الوكالة أن المباراة شهدت معركة مرة أخرى بعد رفعها بعدة دقائق حيث يرفض الأتراك الهجوم الذى شنته عليهم الجماهير الفرنسية.
 
 
وأنهت قوات الأمن المتواجدة داخل الاستاد الأزمات التى نشبت عقب صافرة النهاية واستمرت فى السيطرة على الوضع خارج الملعب.
وتصدر منتخب تركيا جدول ترتيب المجموعة الثامنة بعدما رفع رصيده إلى 19 نقطة، متساويا مع نظيره الفرنسى صاحب نفس الرصيد من النقاط، فيما يأتى منتخب أيسلندا ثالثا برصيد 15 نقطة، ثم ألبانيا رابعا برصيد 18 نقطة، فيما يتذيل منتخبى أندورا ومولدوفا الترتيب برصيد 3 نقاط لكل منهما.
ويتنافس منتخب فرنسا مع نظيره التركي بصورة مباشرة على المركز الأول والثاني المؤهل لليورو إلى جانب مزاحمة منتخب آيسلندا لهما من أجل نيل بطاقة الترشح.
 

فسخ عقد لاعب تركى فى ألمانيا

 

 
وفى ألمانيا، فسخ نادى سانت بولى الألمانى، الذى يلعب بدورى الدرجة الثانية، عقد لاعبه التركى جينك شاهين، بعد أن نشر على صفحته الخاصة بـ"إنستجرام" منشورا مؤيدا للعدوان التركى على سوريا عبر جيش أردوغان حسبما نقلت "سبوتنيك".
 
ونشر اللاعب التركى  فى وقت سابق على صفحته الخاصة على "إنستجرام" منشورا أيد فيه العملية العسكرية التركية فى شمال سوريا، قائلا: "كلنا نقف خلف جيشنا البطل وقواتنا المسلحة، نصلى من أجلكم"، ليقوم اللاعب لاحقا بحذف المنشور.
 
وكان لادارة النادى الألمانى موقف آخر، حيث أصدرت بيانا تعلن فيه تبرؤ النادى من منشور لاعبها التركى، كونها لا تتفق مع قيم النادى، بالإضافة لفتح تحقيق داخلى مع اللاعب، لمعرفة دوافع ما نشر، لتقوم لاحقا إدارة النادى بفسخ عقد اللاعب.
 
 يذكر أن اللاعب التركى جينك شاهين يبلغ من العمر 25 عاما، ولم يشارك مع فريقه منذ بداية الموسم.
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا