الثلاثاء، 12 نوفمبر 2019 | 06:56 م

المنتخب الأولمبي يمشى للحلم الأفريقي ملكًا .. 5 مكاسب حصدها الفراعنة بالفوز على مالي .. عودة الثقة للجماهير .. غريب يتجاوز لعنة البدايات الصعبة .. مصطفى محمد مستقبل الهجوم .. وتذكرة الأولمبياد تقترب

الجمعة، 08 نوفمبر 2019 09:26 م
منتخب مصر منتخب مصر
كتب: حسن السعدنى

خطى المنتخب الأولمبي خطوة كبيرة في طريق انتزاع اللقب الأفريقي تحت 23 عاما والتأهل للأولمبياد بعدما تجاوز أول عقبة في طريق هذا الحلم ونجح في الفوز على مالي بهدف دون رد جاء من رأسية مصطفى محمد في الدقيقة 29 من زمن اللقاء.

تغلب منتخب مصر الأولمبي على منتخب مالي، بهدف نظيف سجله مصطفى محمد، فى المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الجمعة، على إستاد القاهرة الدولي، في افتتاح كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاما والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020 ويقع منتخب مصر الأولمبي ونظيره المالي في المجموعة الأولى التي تضم إلى جانبهما كلاً من الكاميرون وغانا ويشارك في البطولة 8 منتخبات مقسمين إلى مجموعتين ويتأهل أول 3 منتخبات لأولمبياد طوكيو 2020.

وبتلك النتيجة يحتل المنتخب الوطنى صدارة المجموعة الأولى برصيد 3 نقاط فيما يتذيل المنتخب المالى المجموعة بدون نقاط وذلك انتظاراً لمواجهة الكاميرون وغانا التى ستقام فى العاشرة من مساء اليوم لتحديد الترتيب النهائى للمجموعة بعد أول جولة.

ونستعرض في هذا التقرير 5 مكاسب من فوز الفراعنة على مالي في افتتاح بطولة أمم أفريقيا للشباب:

غريب يتجاوز لعنة البدايات
 

نجح شوقي غريب أخيرا في تجاوز لعنة البدايات التي صاحبته في بداية تجاربه التدريبية، حينما استهل مسيرته ومهمته الرسمية هذه المرة بانتصار مهم على مالي يقرب مصر من حلم انتزاع اللقب والتأهل للأولمبياد.

قبل مباراة مالي لم تكن بدايات غريب خاض في 6 تجارب تدريبية مطمئنة، حيث تعرض للهزائم أو التعادلات خلال تدريبه لمنتخب الشباب في 2001، وسموحة في 2011، ثم الانتاج الحربي والإسماعيلي ومنتخب مصر الأول، لكنه اكتسب من خلالها الخبرة الكافية لترويض المنافسين ونجح أخيرا في تجاوز هذه اللعنة بالفوز على منتخب مالي العنيد.

عودة الثقة للجماهير المصرية
 

استعادت الجماهير المصرية بعضا من تفاؤلها بعد الفوز الذي حققه منتخب الشباب تحت 23 سنة، خاصة بعدما فقدت هذه الجماهير مؤخرا ثقتها في المنتخبات الوطنية بعد المستويات المتواضعة للفرق والتي كان آخرها الخروج الصادم من بطولة أمم أفريقيا للكبار التي احتضنتها مصر خلال شهري يونيو ويوليو والخروج من دور الـ 16 على يد جنوب أفريقيا.

ونجح المنتخب الأولمبي في محو الصورة السلبية للمنتخبات لدى الجماهير بتحقيق انطلاقة مثالية للفراعنة في مستهل مشوار اللقب الأفريقي.

مصطفى محمد مستقبل الهجوم
 

قدم مصطفى محمد مهاجم المنتخب الوطني أمالا عريضة لمستقبل الهجوم في الكرة المصرية سواء على صعيد المنتخب الأولمبي الذي تنتظره استحقاقات قوية أو المنتخب الأول الذى يعانى كثيرا من وجود مهاجم صندوق مثالي يجيد اللعب في مركز 9، وهو المركز الذى يشهد عقم كبير جدا خلال السنوات الأخيرة.

ونجح مصطفى محمد في تسجيل هدف الفراعنة الوحيد في لقاء مالي ليخطف به 3 نقاط ثمينة فى مشوار الفريق نحو اللقب الأفريقي أو التأهل للأولمبياد.

الاقتراب من تذكرة الأولمبياد
 

بات المنتخب الوطني للشباب على أبواب التاريخ بعدما وضع قدما فى دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو باليابان بعدما خطف أول ثلاثة نقاط واقترب من التأهل لنصف النهائي وزادت احتمال تأهله للمشاركة في طوكيو 2020.

وينافس المنتخب ثلاثة فريق قوية في مجموعته هي مالي وغانا والكاميرون فيما ستكون المنافسة حامية في نصف النهائي حال تأهل الفراعنة وذلك للحصول على 3 مقاعد مؤهلة للأولمبياد.

رسالة تحذير لـ غانا والكاميرون
 

من أهم المكاسب التي حققها الفريق الوطني بالفوز على مالي هي توجيه رسالة تحذير للمنافسين الآخرين معنا في المجموعة وهما غانا والكاميرون، فالمنتخب قدم مستوى متميز ونجح في تجاوز الاصابات التي طالت الفريق سواء قبل ساعات من انطلاق البطولة بغياب طاهر محمد طاهر وقبلها بأيام محمد محمود أو بإصابة ناصر ماهر في أول ربع ساعة من لقاء مالي.

وبات منتخب مصر من العناصر المرشحة للتأهل بعدما خطف أول ثلاثة نقاط لتكون المنافسة بعد ذلك بين مالي وغانا والكاميرون على خطف التذكرة الثانية.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا