الأحد، 08 ديسمبر 2019 | 05:39 ص

مصر ضد كينيا .. حسام البدري يتمرد على نغمة النجم الأوحد في مباراة اليوم ..3 حلول تدفع بدريولا لتنويع الهجمات في افتتاحية مشواره بتصفيات أمم أفريقيا ..واللعب على الأطراف والتصويب من الخارج يمنح اللاعبين الأفضلية

الخميس، 14 نوفمبر 2019 12:00 م
مصر ضد كينيا .. حسام البدري يتمرد على نغمة النجم الأوحد في مباراة اليوم مصر ضد كينيا .. حسام البدري يتمرد على نغمة النجم الأوحد في مباراة اليوم
كتب: هاني عبد النبي

يستهل المنتخب الوطني الأول مشواره الرسمي مع المدير الفني الجديد حسام البدرى بمواجهة كينيا في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأفريقية الكاميرون 2021 والتي يحتضنها ملعب استاد برج العرب في تمام الساعة السادسة مساء اليوم الخميس في الجولة الأولى.

ويقع المنتخب الوطني الأول ضمن منتخبات المجموعة السابعة للتصفيات المؤهلة للبطولة القارية المنتظر اقامتها بالكاميرون العام بعد المقبل مع فرق كينيا وجزر القمر وتوجو.

وفي خضم الإعداد المقام على قدم وساق من المدير الفني للفراعنة لخوض أولى مبارياته الرسمية ووسط قراءة للمعطيات التي يمتلكها والتشكيلات التي خاض بها الفريق مباراتيه الوديتين أمام بوتسوانا التي انتهت بهدف نظيف لحمدي فتحي وليبيريا التي انتهت بهدف لنفس اللاعب يتأكد أن المدير الفني يعتمد وبشكل أساسي على عدم الاعتراف بمقولة النجم الأوحد التي عاني منها الفريق مع المدربين السابقين على رأسهم هيكتور كوبر الصاعد لنهائيات كأس العالم وخافيير أجيري الذي ودع بطولة كأس الأمم الأفريقية الماضية من دور الستة عشر للبطولة القارية.

ووفقاً لتركيبة المباراتين الماضيتين فإن المدير الفني للمنتخب الوطني الأول سيخوض مباراته وفي جعبته عدد من الأمور سيقوم على تنفيذها خلال المباراة اليوم والتي يرصدها سوبر كورة..

القادمون من الخلف
 

نجح حسام البدري في المباراتين الماضيتين على منح تعليمات للاعبي الدائرة بالتقدم الى المنطقة الأمامية في محاولة لفرض زحمة في منطقة الجزاء لفك طلاسم الدفاعات من خلال الاستفادة من ميزة القادمين من الخلف والذين يمنحهم التواجد بعيداً عن المراقبة التي يقع فيها الخط الأمامي في القدرة على تسجيل عدد من الأهداف وهو الأمر الذي تحقق مع حمدي فتحي لاعب النادي الأهلي الذي سجل هدفين في المباراتين وتحقيق الانتصار من خلالهما.

التنويع الهجومي
 

نجح البدري في تجربة عدد كبير من اللاعبين للحصول على التنويع الهجومي اللازم من الطرفين تحديداً وذلك لقتل فكرة الكرات الطويلة التي اعتمد فيها الفريق على باصي لصلاح التي عاني منها اللاعب والفريق وظهر خلال المباراتين الماضيتين حيث استطاع المدرب أن يجد العديد من الحلول الا انها تحتاج الى مزيد من الوقت لتفعيلها لذلك سيكون هناك تعليمات للنجم محمود تريزيجيه وحسين الشحات بالتقدم بشكل كبير أمام الفريق الكيني ومحاولة استغلال أنصاف الفرص بشكل أكثر فاعلية علي أن يكون الشريك الثالث لهما أحمد السيد زيزو الذي سيلعب بديلاً لعبد الله السعيد في المباراة المقبلة.

التصويب من الخارج
 

شهدت التدريبات خلال الأيام الماضية قيام حسام البدري بمنح تعليماته للثنائي عمرو السولية واحمد السيد زيزو من خارج منطقة الجزاء على ان يكون الأولوية للسولية الذي سيكون أكثر تركيزاً كونه سيكون الثابت في وسط الملعب وأن يكون تقدمه قائم على حاجة الفريق للزيادة العددية في الهجمات التي سيخوضها الفريق على كينيا.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا