الأحد، 08 ديسمبر 2019 | 08:22 ص

النجم الساحلى "ناقوس" خطر.. ماذا يفعل الأهلى عندما يخسر ضربة البداية ؟

الثلاثاء، 03 ديسمبر 2019 08:00 ص
الاهلى الاهلى
كتب حسام الحاج

خسر الأهلى ضربة البداية فى دور المجموعات ببطولة دورى أبطال أفريقيا بنسختها الحالية أمام النجم الساحلى التونسى بهدف دون رد فى لقاء شهد العديد من الحالات التحكيمية المثيرة للجدل والتى يأتى على رأسها طرد أيمن أشرف مدافع المارد الأحمر فى الدقيقة 13 الأمر الذى أربك حسابات السويسرى رينيه فايلر المدير الفنى.

الأهلى يبحث عن استعادة لقب دورى أبطال أفريقيا الغائب عن أسوار القلعة الحمراء منذ عام 2013 خاصة بعد الوصول للنهائى مرتين متتالتين أمام الوداد المغربى والترجى التونسى والفشل فى الظفر باللقب قبل أن يتلقى الأحمر خسارة قاسية أمام صن داونز فى النسخة الماضية ويخرج من الدور ربع النهائى.

خسارة الأهلى ضربة البداية الأفريقية بدور المجموعات تعرض لها الأحمر أكثر من مرة ولكن يبقى السؤال الذى يتبادر إلى أذهان الجماهير ماذا يفعل الأهلى فى المواسم التى يخسر فيها بضربة البداية ببطولة أفريقيا؟

سوبركورة يسلط الضوء فى السطور التالية على السيناريوهات التى تعرض فيها الأهلى للخسارة فى اللقاء الأول ببطولة أفريقيا.

موسم 2000

سقط الأهلى فى فخ الخسارة أمام فريق هارتس أوف أوك الغاني بنتيجة 2-1 في غانا، وسجل هدف الأحمر (علاء إبراهيم)،ولم يستطيع الفريق تجاوز هذه المرحلة حيث احتل المركز الثاني في مجموعته برصيد 8 نقاط خلف بطل غانا المتصدر بـ14 نقطة، وكان يتأهل صاحب المركز الأول فقط للمباراة النهائية.

موسم 2002

فازفريق جان دارك السنغالي عام 2002، على الأهلى بنتيجة 2-1 في القاهرة فى ضربة البداية بدرو المجموعات، وسجل هدف الأحمر (أحمد بلال)، وفشل بطل مصر في تجاوز مرحلة المجموعات أيضًا، حيث تذيل ترتيب المجموعة برصيد 5 نقاط.

موسم 2006

بدأالأهلي مشواره في دور المجموعات الإفريقي عام 2006 بخسارة أمام الصفاقسي التونسي بهدف نظيف على ستاد "الطيب المهيري" بتونس، واستطاع المارد الأحمر التأهل عن هذه المجموعة بعدما احتل المركز الثاني برصيد 11 نقطة خلف بطل تونس المتصدر بـ12 نقطة، والمثير في الأمر أن الأهلي أكمل مشواره حتي المباراة النهائية واصطدم بالصفاقسي مجددًا وتعادل الفريقين بالقاهرة 1/1، وحقق بطل مصر فوزا مثيرًا على ستاد "رادس" بتونس بهدف نظيف سجله محمد أبوتريكة وتوج بلقب البطولة.

موسم 2016

افتتح الأهلي مشواره في دور المجموعات ببطولة دوري أبطال إفريقيا بخسارة مدوية "خارج ملعبه" أمام زيسكو يونايتد بطل زامبيا بنتيجة 3-2، وسجل ثنائية الأهلي المهاجم الغاني جون أنطوي، ولم يستطيع المارد الأحمر تجاوز مرحلة المجموعات في هذه النسخة من البطولة بعدما احتل المركز الثالث في ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا