السبت، 05 ديسمبر 2020 | 04:06 م
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

محمد صلاح بابا نويل المحترفين المصريين فى 2019.. حصاد متباين للفراعنة فى عام.. هبوط منطقى بالقيمة التسويقية لعمدة الفراعنة.. تريزيجيه يخطف وصافة الأغلى من الننى.. فتنة التحرش تقضى على وردة.. وكوكا المفاجأة

الأحد، 22 ديسمبر 2019 11:00 ص
محمد صلاح بابا نويل المحترفين المصريين في 2019 محمد صلاح بابا نويل المحترفين المصريين في 2019
كتب: هاني عبد النبي

تباين أداء اللاعبين المصريين المحترفين بالخارج خلال عام 2019، فبين انتصارات قادها الفرعون الأسطورى محمد صلاح نجم فريق ليفربول الإنجليزى والمتوج منذ ساعات بلقب كأس العالم للأندية وانتكاسات البعض انعكست القيم التسويقية لهؤلاء على عملهم طيلة السنة المنقضية.

وبالرغم من وضوح الرؤية بالنسبة لكل هؤلاء، إلا أن العام أبى أن ينقضى دون أن يمنحنا مفاجآت سعيدة فى الكرة المصرية بالنسبة لهؤلاء اللاعبين أبرزها الصعود الكبير للنجم المصرى أحمد حسن كوكا المحترف المصرى بالدورى البرتغالي، الذى ارتفعت قيمته التسويقية بنسبة 50% بعد تألقه فى النصف الثانى من الموسم المنقضى مع الفريق اليونانى، الذى أعير له قبل أن يعود من جديد ليواصل رحلته الأوروبية الناجحة.

وتصدر نجوم الدورى الإنجليزى الممتاز المشهد خلال العام، خاصة أن معظم الأرقام التى ظهرت جاءت إيجابية فى الخط الأمامى الهجومى لمنتخب مصر، والذى يكمن فى الثنائى محمد صلاح ومحمود تريزيجيه مقابل سقوط لخط الدفاع المتمثل فى أحمد المحمدى كابتن الفراعنة السابق، وأحمد حجازى لاعب وست بروميتش ألبيون.

وقبل أن يلفظ عام 2019 أنفاسه الأخيرة باتت الأرقام لغة معبرة عن مسيرة اللاعبين وإسهاماتهم فى القارة العجوز والدوريات الأوروبية المختلفة.

محمد صلاح

محمد صلاح

محمد صلاح.. ثبات بين أهل القمة
 

استطاع محمد صلاح المتوج بلقب أفضل لاعب ببطولة كأس العالم، التى اختتمت بالأمس أن يبقى على ثبات قيمته التسويقية بين كبار لاعبى العالم بواقع 150 مليون يورو، التى وصل اليها فى مايو 2018، والتى استمرت معه منذ ذلك التوقيت وباتت معه فى 3 تحديثات للقيم التسويقية كان آخرها الشهر الجارى، خاصة أن صلاح حقق العديد من البطولات القارية والعالمية كان آخرها مونديال الأندية والفوز بدورى أبطال أوروبا والسوبر الأوروبى، بخلاف حصوله فى بداية العام على لقب أفضل لاعب أفريقى للمرة الثانية على التوالى من قبل الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف".

محمود تريزيجيه

محمود تريزيجيه

محمود تريزيجيه.. طفرة تسويقية
 

نجح محمود حسن تريزيجيه لاعب أستون فيلا والمنتقل من صفوف فريق قاسم باشا التركى فى تحقيق قفزة تسويقية كبيرة، حيث وصلت إلى 10 ملايين يورو بزيادة قدرها 4.5 مليوناً بعدما كانت قيمته مطلع يناير الماضى 5.5 مليون يورو خلال الفترة التى تواجد بها فى الدورى التركى، وعزز من ارتفاع قيمة اللاعب ما يقدمه فى الدورى الإنجليزى الممتاز وقدرته على التسجيل فى مرمى نادى ليفربول فى الدورى الأشهر عالمياً بالإضافة إلى قدرته على حجز مكانة أساسية فى تشكيلة الفريق بالرغم من معاناة فريق الفيلا بارك فى مؤخرة الدورى الأشهر بالعالم.


أحمد المحمدي

أحمد المحمدي

أحمد المحمدي.. هبوط منطقى
 

هبوط منطقى للاعب الدولى الشهير أحمد المحمدى الذى كسر حاجز الثلاثين منذ 4 سنوات وأصبحت قيمته التسويقية 2.5 مليون يورو بعدما كانت بداية العام 3 ملايين وذلك بسبب عامل السن وأيضاً اقتراب نهاية عقده مع ناديه الحالى أستون فيلا الذى يتواجد به منذ أن كان بدورى الدرجة الأولى "الشامبيونشيب"، وبالرغم من أن مؤشر الهبوط لم يسقط كثيراً، إلا أن المؤشرات تؤكد عودة المحمدى لدورى الدرجة الأدنى بحثاً عن الاستمرار فى الكرة الانجليزية بصفته عمدة اللاعبين المصريين فى الدوريات الأوروبية حالياً.


أحمد حجازي

 

 

أحمد حجازي
 

ارتفعت القيمة التسويقية للدولى المصرى أحمد حجازى إلى أعلى معدلاتها السوقية بعدما تألق فى الدورى الإنجليزى الموسم الماضى حيث وصلت إلى 8 ملايين يورو قبل أن تفرض الإصابة التى تعرض لها وغيابه عن مباريات الفريق سقوط بقيمة مليونى يورو ليصل إلى 6 ملايين فقط فى واحدة من الأنباء المحزنة للمدافع المصرى الصلب الذى ارتبط اسمه كثيرا فى فترة الانتقالات الماضية وقبل الماضية بالعديد من الأندية الشهيرة والكبرى فى الدوريات الأوروبية وخاصة الدورى الإنجليزى الممتاز.

 


محمد النني

محمد النني

النني.. السقوط الأول منذ 2013
 

خطوة ربما دفع ثمنها لاعب وسط فريق بشكتاش التركى محمد الننى كثيراً بعدما وافق على اللعب على سبيل الإعارة لفريق بشكتاش التركى ومن ثم ظهور الفريق بشكل غير مستقر ما ساهم فى تراجع صورة وقيمة اللاعب أوروبيا ليخسر الكثير وتصل قيمته إلى 6.3 مليون يورو فى الترتيب الثالث بين أغلى لاعبى مصر المحترفين خلف محمود تريزيجيه الذى خطف المركز الثانى منه فى الترتيب.

وبدأ محمد الننى عام 2019 بقيمة 10 ملايين يورو ومع منتصف السنة انخفضت قيمته التسويقية إلى 8 ملايين بعدها واصل اللاعب التراجع من جديد بعدما وصل إلى الدورى التركى ليكون العام الحالى من اسوء الأعوام التى مر بها النجم المصرى فى مسيرته بالدوريات الأوروبية المختلفة خاصة أنه الهبوط الأول بعدما انتقل إلى فريق بازل السويسرى من المقاولون العرب فى عام 2013.

عمرو وردة

 

عمرو وردة.. التحرش !!

 

انخفضت قيمة اللاعب عمرو وردة للنصف تماماً بعدما استقرت فى آخر تصنيف عند 1.25 مليون يورو مقابل 2.5 مليوناً مطلع العام الحالى، والذى يتبقى فيه أيام قليلة وذلك بعد توديع اللاعب لصفوف فريق باوك اليونانى على خلفية عدة مشكلات كان أبرزها اتهامات التحرش التى لاحقت اللاعب بالرغم من موهبته التى أجمع عليها الكثيرين ما تسبب فى غياب اللاعب عن تشكيلة الفراعنة الأخيرة بالإضافة إلى انتقاله لنادى أوترومتيس اليونانى ودخوله فى العديد من الصدامات.

ودخل عمرو وردة للمرة الثانية فى السقوط فيما يتعلق بالقيمة التسويقية ما ينذر بتراجع صورة اللاعب ونظرة الأندية له فى السوق الأوروبية خاصة وأنه حاول تسويق نفسه فى أكثر من دورى الا أنه فشل ليكون ارتباطه بنادى باوك هو مفتاح سقوطه فى القيمة التسويقية بعد أن سبق وانخفضت قيمته فى عام 2017 قبل انتقاله لنفس النادى حالياً الذى يلعب معه حالياً.

 

أحمد حسن كوكا

 

 

مفاجأة كوكا
 

استغل أحمد حسن كوكا الدفعة التهديفية التى حققها خلال العام الحالى فى القفز بنسبة 50% من قيمته ليصل إلى 3 ملايين مقابل مليونى يورو فقط حيث استطاع لاعب براجا أن يتألق فى فريق أولمبياكوس ويصنع معه فترة من أفضل ما يكون بكرة القدم الأوروبية منذ أن رحل عن أبواب النادى الأهلى.

وبالرغم من الطفرة الكبيرة للاعب تسويقياً الا أنه يعانى من الغياب عن تشكيلة الفراعنة بالإضافة إلى عدم قناعة الشارع الكروى المصرى بضرورة تواجده فى صفوف المنتخب الوطنى الأول.

 

علي غزال

 

 

على غزال.. فى النازل
 

حافظ على غزال على قيمته التسويقية للعام الثانى على التوالى بواقع 600 ألف يورو ليستمر فى تواجده المثير فى المنطقة الخلفية لقيمته التسويقية التى سبق وأن وصلت إلى مليون ونصف المليون يورو قبل عامين، حيث تراجعت قيمته بسبب موافقته على اللعب للدورى الصينى وخروجه من التجربة بشكل سيئ ساهم منذ ذلك الحين فى تواجده بهذه المنطقة الأدنى بين المحترفين المصريين بالخارج.


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا