الجمعة، 07 أغسطس 2020 | 01:02 ص

احتفالية نادي القرن تحدث انقسام بالشارع الكروي.. الأهلاوية يرونها استغلال لعلامتهم التجارية.. والزملكاوية يعتبرونها فرصة لاستعادة حق ضائع

الخميس، 09 يوليه 2020 06:40 م
الزمالك الزمالك
سليمان النقر

لا تزال أصداء قضية نادي القرن تلقى بظلالها على الشارع الكروي، بشأن النزاع القائم بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والمالك، حول صاحب الأحقية في اللقب، ففي الوقت الذي يؤكد فيه الأهلي انه صاحب الحق الأصيل وفقا لقرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" والذي نصبه نادي القرن الإفريقي عام 2000، إلا أن الزمالك يرى أنه تعرض للظلم وتم مجاملة غريمه، لاسيما أنه الأكثر تتويجا بالبطولات القارية في القرن العشرين.

بداية الأزمة ظهرت مع خروج قناة الزمالك التلفزيونية للضوء، والتي على أثرها استغلها مسئولي القلعة البيضاء كمنبر اعلامي في اعادة فتح القضية والمطالبة بحق النادي، وهو ما تسبب في انشقاق في الصفوف بين من هو منتمي للأحمر ومن هو منتمي للأبيض، فالأول يراها اعتداء صارخ على علامته التجارية، والثاني يعتبر أنه صاحب حق وعملا بمبدأ "لا يضيع حق ورائه مطالب".

وخصص نادي الزمالك التاسع من يوليو ليكون عيدا للجماهير الزملكاوية ويوما للاحتفال بلقب نادي القرن الإفريقي، وهو ما دفع مسئولي الأهلي للتحرك من أجل وقف ما يراه انتهاكا صارخا لحقوقه التجارية، وقدم أكثر من شكوى للسلطات المختصة سواء وزارة الرياضة أو شركة المتحدة للخدمات الإعلانية المسئولة عن ادارة قناة الزمالك.

و طالب النادي الأهلي الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية إيقاف قناة الزمالك من الترويج للاحتفالية بقلب نادي القرن الحقيقي، حيث أصدر الأهلي بيانا عبر موقعه الرسمي جاء فيه: "أرسلت إدارة النادي خطابا إلى الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية تطلب فيه إيقاف قناة الزمالك التي تملكها وتديرها إعلام المصريين عن المشاركة في الترويج للاحتفالية الكاذبة وما أسماها البعض باحتفالية نادي القرن".

تابع البيان "الأمر الذي يمثل تعديا صارخا على حقوق الملكية الفكرية للنادي الأهلي لأنه كلام يخالف الحقيقة والواقع قبل اللوائح والقوانين، فقد منح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم لقب نادي القرن للنادي الأهلي في 22ـ5ـ2001، وتسلم النادي الجائزة في احتفالية «كاف» التي أقيمت في جوهانسبرج حينذاك".

وجاءت ردود أفعال نجوم الكرة السابقين متوافقة مع انتماءاتهم:

نجوم الأهلي

 

أحمد شوبير

رفض أحمد شوبير، حارس مرمى النادى الأهلى ومنتخب مصر السابق، سؤالاً من مستمعيه عبر إذاعة أون سبورت عن أحقية الأهلى فى التتويج بجائزة نادى القرن، وقال شوبير، "محدش يسألنى يقول هل الأهلى يستحق لقب جائزة القرن لأن الأهلى فعلا نادى القرن.. ومش كلامى ده كلام الاتحاد الأفريقى الكاف.. واللى عايز يسأل يوجه سؤاله للكاف.. لكن مفيش حاجة اسمها ما هى أحقية الأهلى فى نادى القرن".

وفى وقت سابق، أكد الإعلامى أحمد شوبير، حارس مرمى النادى الأهلى ومنتخب مصر السابق، أن الراحل عبده صالح الوحش برىء تماماً من مجاملة القلعة الحمراء فى جائزة التتويج بنادى القرن، وقال شوبير فى برنامجه الإذاعى عبر أون سبورت، "فيلم نادى القرن بقاله عشرين سنة، واللى بيحصل فيلم غريب وعجيب وغير مفهوم خالص، أتفهم أن الزمالك سيلجأ للقضاء وهذا حقه ونستنى بقى كلمة القضاء وسنقول لها سمعاً وطاعة".

 

عدلي القيعي

تعجب عدلي القيعي مستشار التسويق والاستثمار في النادي الأهلي من الأزمات المثارة مؤخرا حول لقب نادي القرن الإفريقي.، قائلا: "دائما ما يقولون إن 7 بطولات أكبر من 9 عندما يتحدثون عن لقب نادي القرن بداعي السخرية، وهم نفس الأشخاص الذين يعتقدون أن الـ12 بطولة للدوري أفضل من 41 لقب".

وأضاف "اختيار التصنيف في رياضة التنس يكون بشكل تراكمي والمصنف الأول ليس دائما ما يكون الأكثر إحرازا للألقاب، والأمر ذاته في الثانوية العامة الأول على الجمهورية يكون باحتساب نتائجه في كل المواد وليس في مادة واحدة فقط".

 

مصطفى يونس

يرى مصطفى يونس نجم الأهلى الأسبق أنه من حق الزمالك أن يبحث عن حقه في لقب نادى القرن بعد هذا العمر الطويل.

أوضح نجم الأهلى الأسبق :" أعتقد أن لقب نادى القرن منتهى للأهلى ولكن في النهاية الاتحاد الدولى هو من يقرر ذلك".

 

أحمد بلال

استغرب أحمد بلال نجم الأهلي السابق من اثارة نادي الزمالك قضية لقب نادي القرن في الوقت الحالي معتبرا أنه أمر غير مفهوم، ولكن الجمهور اتسلى شوية حلويين خلال شهر رمضان، وكانت تسلية لطيفة، واستمتعوا بالجدل الرياضي، وهذا أمر لطيف، لأن متابعي الرياضة يحبون الأحداث المثيرة، وهذا الحدث كان مثير للضحك".

وأضاف :"معرفش كرة القدم راحة بينا لفين ومحدش فاهم حاجة، في الساحة الرياضية"، مضيفا :"الأمور بقت صعبة للغاية، اننا نتحدث عن حدث عفى عليه الزمن ومر عليه 20 سنة امر غريب، وانا كنت لاعبا بالنادي الأهلي، وقت تتويجه باللقب القرن الافريقي، ولم تحدث اي مشكلة وقتها ولم يشكك أحد في اللقب واحتفالنا به".

 

نجوم الزمالك

 

خالد الغندور

يؤمن خالد الغندور لاعب الزمالك السابق بأن الزمالك هو النادي الأكثر تتويجًا بالبطولات وقت الإعلان عن لقب نادي القرن الافريقي وهو نادي القرن الافريقي الحقيقي".

وتابع "ما قولته في تلك المداخلة أن الأهلي هو نادي القرن على الصعيد المحلي لانه الأكثر تتويجًا بالبطولات لكن الزمالك هو نادي القرن على الصعيد القاري".

 

هيثم فاروق

أكد هيثم فاروق، لاعب الزمالك السابق، أن نادي القلعة البيضاء هو نادي القرن الحقيقي من وجهة نظره.

وقال فاروق: نادي الزمالك هو الأحق بلقب نادي القرن الإفريقي عن القرن العشرين، الأمر بين الزمالك والاتحاد الإفريقي لكرة القدم، والأهلي ليس له علاقة بالأمر.

 

حسين السيد

أكد حسين السيد، حارس مرمى الزمالك السابق،  أن لقب القرن تم تفصيله للنادي الأهلي٬ مشددا على أنه من حق القلعة البيضاء، قائلا : "لقب القرن اتفصل للأهلي، هناك فرد داخل الاتحاد الافريقي هو من قام بتلك الفعلة، أكاد أجزم أن عيسي حياتو لم يكن يعلم شئ عن هذا اللقب".

وواصل حارس مرمى الزمالك الاسبق : "أطلب الخطوط العريضة التي يتم على أساسها اختيار صاحب لقب القرن٬ الزمالك حينها كان ٩ ألقاب والأهلي ٧ بأى منطق يتم منح اللقب للأحمر".

 

أحمد عيد

قال أحمد عيد عبدالملك، النجم السابق لنادي الزمالك والمنتخب الوطني، إن الفارس الأبيض هو نادي القرن الحقيقي، وليس الأهلى.

وأضاف أحمد عيد ، أن جماهير الزمالك تري إن ناديها هو الأولى بالحصول على لقب نادي القرن وليس غريمه التقليدي، الأهلى.

 

 

 


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا