الثلاثاء، 29 نوفمبر 2022 | 10:39 ص

دفاع الأهلى في ورطة بعد "صليبي" متولي

الأربعاء، 19 أغسطس 2020 05:00 ص
كتب حسام الحاج

ما زال سوء الحظ يطارد النادى الأهلى بسبب لعنة الإصابات حيث لم يكد يستفيق الأحمر من إزمة حتى تلاحقة إصابة جديدة خاصة على مسنوي الخط الخلفى فبعد أيام من شفاء ياسر إبراهيم تعرض محمود متولى لقطع كامل في الرباط الصليبي خلال مباراة فريقه أمام أسوان والتي انتهت بفوز المارد الأحمر بثلاثية نظيفة.

ومع استمرار منافسات مسابقة الدوري وتبقى العديد من المباريات يصبح الأهلى مطالب بالحفاظ على قوام الخط الخلفى للاعبين حيث لم يتبقى أمامه سوي ياسر إبراهيم على دكة البدلاء حال تم الدفع برامي ربيعة وأيمن أشرف الأمر الذى يشكل صعوبة على الفريق خاصة أنه مقبل منافسات نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا أمام الوداد المغربي.

ويبقى هناك حلا أملم فايلر حيث وظف من قبل، الثنائي محمد هاني وأحمد فتحي في مركز قلب الدفاع خلال المباريات السابقة، عندما واجهته بعض الظروف المشابهة من الإصابات واستطاع الثنائى إثبات جدارتهما بشغل هذا المركز من الخط الخلفى.

ويبقى السؤال الذى يتبادر إلى أذهان عشاق ومحبي جمهور الأهلى ما أسباب الإصابات الكثيرة التي يتعرض لها لاعبو الأهلى في الفترة الأخبيرة خاصة على مستوي الخط الخلفى هل هذا ناتج من الاندفاع الزائد عن الحد للاعبين لإثبات جدارتهما بالتواجد في التشكيلة الأساسية للفريق الأحمر أم ناتج عن الأخطاء الطبية وزيادة الأحمال أم خطأ من اللاعب نفسه.

يجري محمود متولي مدافع الفريق الاول لكرة القدم بالنادي الأهلي، جراحة الرباط الصليبي غداً الأربعاء ، بمعرفة الدكتور احمد عبدالعزيز ، بعد أن أكدت الأشعة إصابته بقطع كامل في الرباط الصليبي ، أثناء مشاركته في مباراة أسوان أمس .

 

 

وكان محمود متولي قد خضع لفحوصات طبية وأشعات اليوم، وتم عرض الأمر على الدكتور أحمد عبدالعزيز ، الذي أكد على حاجته للجراحة، وفي ذات الوقت ، طلب متولي من الكابتن سيد عبدالحفيظ مدير الكرة ،أن يجري العملية الجراحية الدكتور احمد عبدالعزيز بدلا من السفر للخارج، لثقته والجميع في خبراته العالمية في مثل هذه الجراحات.

 

ووافق عبدالحفيظ على رغبة اللاعب، وتحددا غدًا الأربعاء موعدًا لإجراء العملية الجراحية.

 

 



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا