الجمعة، 23 أكتوبر 2020 | 12:34 م

ملامح مضيئة من تتويج الأهلي المبكر بالدرع 42.. بصمة فايلر.. دعم الإدارة الحمراء.. روح اللاعبين.. وتراجع المنافسين

الأحد، 20 سبتمبر 2020 06:00 ص
الأهلي الأهلي
سليمان النقر

تمكن فريق الأهلي من التتويج لقب الدوري الـ42 في تاريخه والخامس على التوالي قبل 7 أسابيع من انتهاء المسابقة، بعد خسارة الزمالك من اسام وقبل مباراة المارد الأحمر ضد المقاصة في المباراة التي تجمعهما مساء السبت ضمن منافسات الجولة الثامنة والعشرين من عمر الدوري المصري، في موسم استثنائي للمارد الأحمر، نجح خلاله في تحقيق عدد من الأرقام القياسية، خاصة على مستوى الأقوى دفاعا وهجوما، ولم يتلقى خلالها سوى هزيمة وحيدة و3 تعادلات مقابل 24 انتصار.

ولعبت اسباب كثيرة دورا في تتويج المارد الأحمر بلقب الدوري سواء فنية أو ظروف محيطة جعلت من المارد الأحمر بطلا للدوري وتوسيع الفارق مع منافسيه على حصد اللقب، بفارق 30 لقب عن الزمالك أقرب منافسيه، ولعل أبرز هذه الأسباب.

 

بصمة فايلر

أحدث فايلر طفرة هائلة في مستوى الأهلى ، حيث صنع روح تنافسية بين اللاعبين، وجعل الفريق هو النجم الأول وليس اللاعبين، حيث لم يعاني مع غياب اللاعبين أصحاب الحلول والمهاات الفردية، لأنه اعتد على اللعب الجماعي وقوة الفريق ككتلة واحدة بدلا من الرهان على الأسماء الموجودة في صفوفه، بدليل عدم تأثر الفريق بعد إصابة رمضان صبحي في الدور الأول او بعد رحيله عقب استكمال الدوري.

 

دعم الإدارة

لعب الدعم الكبير للفريق الكروي بالأهلي من إدارة النادي مكونة من مجلس محمود الخطيب نجحت في تحقيق حالة من الاستقرار وتوفير كل احتياجات الفريق من لاعبين سواء في بداية الموسم او في منتصف الموسم، وآخرها التعاقد مع اليو بادجي ومحمود كهربا، اللذين أصبح لهم دور مهم مع المارد الأحمر بالدوري، بخلاف عدم التدخل في عمل الجهاز الفني.

 

روح اللاعبين

الروح التنافسية التي خلقها فايلر بين اللاعبين، وأن المشاركة ستكون لمن يجتهد في التدريبات دفعت اللاعبين لبذل أقصى جهد لنيل الفرصةن وبالفعل منح الفرصة لكل من اجتهد في التدريبات، ولم يعتمد على أسماء بعينها بل شارك كل اللاعبين المقيدين في القائمة في المباريات بخلاف محمد محمود وكريم نيدفيد لظروف الإصابة والابتعاد عن التدريبات، بدليل منح الفرصة لصالح جمعة رغم تقصير اللاعب في حق نفسه أوقات كثيرة.

 

تراجع المنافسين

من الأساب الرئيسية أيضا التي لعبت دورا في حسم لقب الدرع الـ42 مبكرا وقبل نهايته بـ7 أسابيع، هي تراجع أداء المنافسين، خاصة منافسه التقليدي الزمالك، والذي بدأ بداية غير موفقة مع ميتشو وننزف العديد من النقاط، قبل ان يستعيد توازنهمع باتريس كراتيرون، ولكن بعد فوات الأوان، وكذلك فشل بيراميدز او المقاولون او باقي الفرق في مطاردة المارد الأحمر على القمة ، بسبب فارق المستوى الفني بين الأهلي وباقي فرق الدوري.

 

 

 


لا يفوتك

التعاون

نتائج وأهداف مباريات الخميس في الدوري السعودي

تدريبات برشلونة,

استعدادات ريال مدريد وبرشلونة لمباراة الكلاسيكو..البارسا منتعش بفوزه المثير على فرينكفاروزى المجرى بخماسية..واكتمال صفوف الفريق الكتالونى..ريال مدريد متأثر بهزيمته من شاختار الأوكرانى وغياب راموس وكافراخال

انتر ميلان

دوري أبطال أوروبا .. أرقام كارثية للريال ومارسيليا وسواريز.. رقم فينيسوس القياسي.. انجاز ميسي وكولومبيا وبيرلو الأبرز في الجولة الأولى من دور المجموعات

الزمالك ضد الرجاء المغربي

3 مكاسب حقيقة خسرها الزمالك بتأجيل موقعة الرجاء فى افريقيا.

إنتر ميلان ينجو من الهزيمة أمام بوروسيا مونشجلادباخ

مفاجآت الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا..ريال مدريد يتلقى هزيمة مهينة من شاختار الأوكرانى..ليفربول يخطف فوزا صعبا من أياكس..البايرن يسحق أتلتيكو برباعية..إنتر ميلان ينجو من الهزيمة أمام بوروسيا مونشجلادباخ

الأهلي

موسيماني يحذر اللاعبين .. الأهلي لم يتأهل لنهائي الأفريقي بعد .. المدير الفني يُحفّظ لاعبيه خطة العبور أمام الوداد المغربي في ليلة الحسم .. ودروس خصوصية لعلاج أزمة إهدار الفرص

بالأرقام.. أبو جبل vs محمد الشناوى.. من يستحق قيادة المنتخب؟

سون

أكثر 10 لاعبين صناعة للفرص في الدوري الإنجليزي هذا الموسم.. سون يتصدر وصلاح وصيفا

بايرن ميونخ

أجمل 10 أهداف في الجولة الأولى من دوري المجموعات لـ دوري أبطال أوروبا

برشلونة

أشهر 10 أندية عالمية على موقع تيك توك خلال شهر سبتمبر

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا