الأربعاء، 27 مايو 2020 | 01:25 ص

محمد ربيع يكتب: ابحث عن شلة "موافقون" فى أزمات الزمالك

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 09:00 م
محمد ربيع محمد ربيع

ما يعانى منه الزمالك فى الوقت الراهن سواء على مستوى فريق الكرة، أو الصراعات داخل النادى، المتسبب فيها فى المقام الأول هم شلة من أبناء النادى وخبراء الكرة المنتشرين حول مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك والذين يرفعون شعار "موافقون" على كل قرارات رئيس الزمالك.

الدائرة المتواجدة حول رئيس النادى، والتى يأتى فى مقدمتها أعضاء مجلس الإدارة، يليها الخبراء وأبناء النادى، يتحملون المسئولية الكبرى فيما وصل اليه حال فريق الكرة، فهم لا ينصحون رئيس النادى أو يمنحوه الاستشارة الأفضل والتى تأتى فى مصلحة الفريق، بل يمنحوه القرار، الذى يرغب هو فى سماعه والذى يتوافق مع رأيه فى النهاية، حتى لا يتعرض أيا منهم للانتقاد فى حالة حدوث أزمات او ثبوت أن القرار خاطئ، واكبر دليل على ما حدث هو اختيار الصربى ميتشو المدير الفنى الحالى للفريق لتولى المسئولية بداية الموسم الجارى.

جميع خبراء ومحبى الزمالك والمتواجدين اقروا كتابة بان ميتشو هو الأنسب لقيادة الزمالك رغم أن بعضهم تحدث فى الجلسات المغلقة بان ميتشو مدرب "على قده"، ولكنهم وافقوا عليه حتى لا يصنفوا فى قائمة المعارضة لرئيس الزمالك.

شلة "موافقون" داخل الزمالك اختفت تماما فور فشل ميتشو مع الفريق وتعرضه للخسارة من إنبى ومازيمبى فى مباراتين متتاليتين، حيث لم يظهر أحدا منهم للدفاع عن المدير الفنى أو حتى عن رأيه الشخصى فى اختيار ميتشو للمهمة، إن كانت هناك وجهة نظر من البداية.

رئيس الزمالك مرتضى منصور يعانى من حروب خارجية تأتى من جبهات ترغب فى هدم الزمالك كنادى وكفريق كرة، وهى حرب متوقعة ومعروفة، ولكن الحرب والخطر الأكبر الذى يعانى منه الزمالك هو عدم اخلاص محبيه وابناءه للكيان، وهو ما يضر الفريق ويدخله النفق المظلم بالبطيء.


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا