الإثنين، 06 ديسمبر 2021 | 02:14 ص

أحمد حربي يكتب: إرقد بسلام يا مارادونا.. انتهت المباراة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 10:02 م
أحمد حربي أحمد حربي
أحمد حربي

لحظات صعبة عند كل من يحب الكرة بعدما فقدت كرة القدم معجزة القرن العشرين ،أعظم من وطأت قدمه ملاعب كرة القدم ، وأمهر من داعب الساحرة المستديرة، الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا، أشهر لاعب عرفته المستطيلات الخضراء، وصاحب أشهر هدف في شباك إنجلترا في تاريخ اللعبة بنصف نهائى كأس العالم 1986 والذى قاد بلاده الأرجنتين إلى التتويج بالمونديال في نهاية المطاف على حساب ألمانيا الغريبة ، عن عالمنا بعدما تجاوز الستون عاما بأقل من شهر بالمرض.

 ولا نملك سوي أن نودعه "إرقد بسلام يا مارادونا..إنتهت المباراة"، حيث أطلق الحكم صفارته بنهاية أجمل لقاء بين الكرة والحريف،بعدما أمتع المعجزة الملايين حول العالم بمهاراته الخيالية التى لا تجدها سوي فى ألعاب الكمبيوتر فقط، غير أنه سبق الكمبيوتر والالعاب نفسها ليجسدها من خلال مسيرته الكروية ملحمة مهارية رائعة سطرها الملك الأرجنتيني الذى أدخل السعادة فى قلب كل من يستمتع بعشق الساحرة المستديرة وخصوصا فى المونديال عامة وكل عشاق التانجو الراقصة الأرجنتينة الأشهر فى العالم فلا تبكي يا أرجنتينا.

 

يد مارادونا الأشهر في تاريخ لعبة كرة القدم وصاحبة الفضل في جعل الأرجنتيني هو أفضل لاعب أيضا على مر الزمان والعصور فمنذ أن عرفت اللعبة الشعبية الأولى في العالم ويتصدر المشهد باعتباره الأكثر إثارة في تصرفاته وأفعاله داخل الملاعب وخارجها فى سيرة ملئية بالبطولات والانجازات كلاعب من طراز فريد غير أنها غابت عنه فى التدريب والقيادة من خارج الخطوط.

 

الملك دييجو  لعب 4 بطولات في كأس العالم، حيث خاض 91 مباراة دولية بقميص التانجو أحرز من خلالها 34 هدفاً، وتعتبر بطولة المكسيك عام 1986، الأفضل في مسيرته بعدما أحرز هدفين في نصف نهائي المونديال الأشهر في تاريخ اللعبة الأول بيده حينما ادعى حينها أن يد الرب أو يد الاله – وبعد دقائق أحرز أروع أهددافه من منتصف الملعب من أكثر من 66 ياردة حيث رواغ 8 لاعبين انجليز بما فيهم الحارس وأسكن الكرة الشباك ليحفر اسمه بحروف من ذهب في التاريخ.

 

وتخصص أسطورة كرة القدم فى إحراز الأهداف بيده حيث سجل 4 أهداف بيده خلال مسيرته ، وعلق ماردوانا على استخدام يده قائلا هذا هو الابداع في حد ذاته ضربتها بيدي وأنا لا اظن انى قللت من احترام كرة القدم بتسجيل هذا الهدف،  فضلا على أن التألق لم يغيب عن الملك الأرجنتيني الذى لعب 491 مباراة أحرز فيها  259 هدفاً لعدة أندية في دوريات إيطاليا واسبانيا والأرجنتين ولعل أشهرها بوكا جونيور واشبيلية الاندلسي ونابولي وبرشلونة، إلا أن نجمه وصل عنان السماء في نابولي.

 وتعتبر

 

عدد المباريات الرسمية التي خاضها مارادونا خلال مسيرته 692  مواجهة مع أندية  أرجنتينيوس وبوكا جونيورز ونيو ويلز أولد بويز وبرشلونة ونابولي وإشبيلية ومنتخب الأرجنتين، وتوج خلالها بـ 11 بطولة التي حققها مارادونا خلال مسيرته ما بين كأس العالم للشباب 1979، وكأس العالم 1986، وكأس ملك إسبانيا مع برشلونة، والدوري الإيطالي مرتين مع نابولي، وكأس الاتحاد الأوروبي، وكأس إيطاليا، والسوبر الإيطالي، بخلاف بطولاته مع بوكا جونيورز الأرجنتيني وأبرزها كأس الإنتركونتيننتال.

 



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا