اعتبرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية وفا، اليوم الخميس، أن المباراة المقررة الثلاثاء المقبل تحمل رسائل سياسية ورياضية تعكس دعم المملكة العربية السعودية للشعب الفلسطيني وقضيته".

ورأت الوكالة أن قدوم "الأخضر" للعب على أرض فلسطين لأول مرة في تاريخه قرار جريء عكس كل التوقعات، وجدد مواقف السعودية المبدئية الداعمة لقضيتنا في شتى المجالات".

وأصدرت حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس بياناً ترحب فيه بزيارة المنتخب السعودي للضفة الغربية، معتبرة ذلك حدثاً مهماً وله دلالات متعددة، أهمها متانة العلاقات الفلسطينية السعودية".

وصرح عضو المجلس الثوري، والمتحدث باسم فتح، أسامة القواسمي في بيان، أن إجراء المباراة على ملعب فيصل الحسيني في بلدة الرام القريبة من القدس حدث تاريخي في تعزيز مكانة فلسطين على كافة الساحات والمجالات، ويأتي تأكيداً على مكانة دولة فلسطين في المؤسسات الدولية ومنها الرياضية.