السبت، 06 يونيو 2020 | 02:58 ص

حكاية نجم عربي.. مجيد بوقرة.. صخرة الدفاع الجزائري

الجمعة، 22 مايو 2020 09:00 م
مجيد بوقرة مجيد بوقرة
سليمان النقر

أسماء كثيرة لمعت في سماء الكرة العربية وصنعت تاريخا مرصع بالإنجازات، سواء من خلال مشوارهم في الملاعب العربية والإفريقية أو من خلال الاحتراف الخارجي وتحديدا اوروبا.

أسماء كثيرة تحتاج للتناول وتسليط الضوء عليها لابراز مسيرتها الناجحة، وكيف وصلوا إلى أن يصبحوا أحد أبرز اللاعبين الذين أنجبت الكرة العربية، ولعل نجمنا اليوم هو:

مجيد بوقرة لاعب كرة قدم جزائري، نجم المنتخب الجزائري سابقا ويعد صخرة الدفاع القوية لمنتخبه وناديه وواحد من ركائز الخضر الأساسية الدفاعية.

عندما بلغ السابعة من عمره، بدأت الكرة تستهويه حيث لعب مع نادي الحي القاطن به "شبمينو" ثم انتقل إلى نادي فيتمي لاقل من 14 سنة اوبرز ليكتشف من قبل أحد الكافين الذي حرص على نقله بسرعة للإمضاء بنادي قوينون ليكون بذلك أول عقد احترافي في حياته، لكنه احتقر بنادي قوينون رغم قدراته الكبيرة ومستواه العالي، وذلك يرجع إلى تمسكه بالصوم وهو الامر الذي تمنعه تعليمات المدرب لذا فقد فكر في الرحيل وتغيير اجواء اللعب.

وبذلك الخروج من فرنسا نهائيا، نحو نادي الكسندرا صاحب الدرجة الثالثة في إنجلترا ،ومن ثم إلى شيفيلد وينزداي تبعه تشارلتون أثليتيك الذي تنقل منه نحو نادي جلاسكو رينجرز ويمضي فيه ذروة المواسم في مسيرته، وكان له الحظ في الحصول على الكرة الذهبية لسنة 2009 وفي موسم 2011-2012 انتقل لنادي لخويا القطري وكان من المساهمين بالفوز بدوري نجوم قطر وفي الموسم التالي موسم 2012-2013 تعرض لاصابة بداية الموسم وبعدها عاد للفريق في سبتمبر وسجل أهدافا عديدة بمشواره مع نادي لخويا.

لدى اللاعب مجيد بوقرة 39 مشاركة مع المنتخب وسجل ثلاثة أهداف، مباراته الأولى كانت أمام زيمبابوي والذي يعود تاريخها إلى 20 يونيو 2003، وسجل هدفه الأول يوم 2 يونيو 2007 في مقابلة الجزائر والرأس الأخضر (2-2)، وهدفه الثاني كاتن أمام منتخب زامبيا على أرضه وانتهى اللقاء (2-0)، وهدفه الأخير كان أمام منتخب ساحل العاج والذي أعاد المباراة في الدقيقة الأخيرة بعدما كان متخلفين (2-1) والتأهل بعد ذلك إلى النصف النهائي.

في الدور ربع النهائي من كأس الأمم الأفريقية الأخيرة في عام 2010، كان بوقرة قد منع مهاجم تشيلسي ومنتخب ساحل العاج ديدييه دروجبا من اللعب بحرية فلم يظهر المهاجم الخطير أي مقاومة، وتكرر ذلك في كأس العالم 2010 أمام المنتخب الإنجليزي وبالضبط نجمها الأول واين روني الذي وقف له بوقرة سدا منيعا ولم يظهر روني أي مقاومة تذكر وهذا إثبات على أن بوقرة لاعب قوي وذكي.

-في 7 أكتوبر 1982 ولد بوقرة في ديجون تربى على الاخلاق الحسنة والآداب الرفيعة وذلك في جو عائلته التي تتكون منه إضافة لابيه وامه واختيه واخويه وترتيبه هو ما قبل الأخير في العائلة وهذا ما اكده والده القائل ان مجيد محب للاستقرار منذ صغره وهو ما دفعه إلى عقد قرانه وهو في سن 23 سنة فقط تزوج صيف 2005 وله الآن بنتان (إيناس، ولينا) وحسب والد مجيد فإن زواج ابنه المبكر كان بدافع الاستقرار أكثر.

 

 


لا يفوتك

محمد صلاح وتريكة

نجوم رفضهم الزمالك وأصبحوا أساطير.. أبرزهم محمد صلاح

جمال عبد الحميد

الانتماء لصاحب الفضل.. 4 لاعبين يشجعون الأهلي والزمالك رغم البداية في الغريم

كورونا يهدد موسم الأهلى .. هل يخرج الأحمر خالى الوفاض في 2020 ؟

شيكابالا

شيكابالا VS وليد سليمان .. أساطير محليا ومظلومين دوليا

4 رابحين من رحيل وليد أزارو عن الأهلي.. الغزال وريان ومحسن ثلاثي يترقب بيع القناص المغربي.. ومحمد شريف يحلم بتوظيف هجومي جديد بعد التألق مع إنبي

حسام غالي - عماد متعب

مواقف تاريخية لكباتن الأهلى خلال مسيرتهم.. الخطيب يخمد فتنة القمة مع المعلم.. غالي بطل رواية "الانضباط الكروي" مع رمضان ومؤمن.. متعب يؤثر الكابيتانو على نفسه في واقعة تسلم كأس السوبر

ارتور ميلو

10 لاعبين يقاتلون للبقاء مع أنديتهم بعد فيروس كورونا.. ثنائى الريال الأبرز

جاكسون موليكا

جاكسون موليكا صفقة الأهلى الصعبة.. أرقام الكونغولى وأبرز ضحاياه فى الأحمر

حسام حسن

تشكيل فريق المغضوب عليهم بالأهلي.. حسام حسن يقود الهجوم والبدري في الدفاع

جادون سانشو.لاعب بوروسيا دورتموند

10 أرقام في تفوق سانشو على ميسي ورونالدو معًا عندما كانا في نفس عمره

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا