الخميس، 02 أبريل 2020 | 11:27 ص

مانشستر يونايتد ضيفا على تشيلسي في مواجهة مثيرة

الإثنين، 17 فبراير 2020 02:00 ص
تشيلسي تشيلسي
كتب: عمرو سامى

يحل مانشستر يونايتد ضيفا على تشيلسي في ملعب "ستامفورد بريدج" العاشرة مساء، ضمن مباريات الجولة 26 من البريميرليج.

ويدخل مانشستر مباراة اليوم محتلا المركز التاسع برصيد 35 نقطة، بينما يأتى تشيلسي في المركز الرابع بـ41 نقطة، ويتطلع الضيوف لتحقيق نقاط المباراة الثلاث للقدم في جدول الترتيب وإيقاف البلوز أحد المنافسين المباشرين على بطاقة التأهل إلى دورى الأبطال بالموسم المقبل.

ويتطلع رجال أولي جونار سولشاير، العائدين من معسكر في إسبانيا خلال العطلة الشتوية، لمواصلة النتائج الإيجابية ضد البلوز في الآونة الأخيرة وتعزيز المنافسة على المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا، حيث يبتعد يونايتد بفارق ست نقاط عن فريق فرانك لامبارد صاحب المركز الرابع في جدول الترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، وبالتالي فإن الفوز في لندن سيكون بمثابة دفعة كبيرة نحو المراكز الأربعة الأولى.

سولشاير لديه سجل رائع ضد تشيلسي كمدرب مع يونايتد، وتمتع بأربعة مواجهات دون هزيمة أمام البلوز، بينما فاز في كلتا الزيارتين السابقتين لستامفورد بريدج، وقاد ماركوس راشفورد الشياطين للفوز بنتيجة 4-0 على حامل لقب الدوري الأوروبي في اليوم الافتتاحي للموسم الجاري وكرر ذلك مرة أخرى في أكتوبر ستامفورد بريدج، عندما سجل هدفين خلال الفوز في كأس كاراباو 2-1.

أنتوني تايلور هو حكم مباراة اليوم. ويبلغ 41 عامًا، وسبق له إدارة مباراة الفريقين في أولد ترافورد مطلع الموسم ومعها 3 مباريات أخرى لليونايتد حقق فيها الفوز على مانشستر سيتي في ديسمبر ونوريتش في يناير بينما خسر معه الفريق 2-0 أمام وست هام في سبتمبر.

في المقابل يدخل تشيلسي مباراة اليوم بحثا عن الثأر ووضع حدا لتفوق سولشاير، وعلى الرغم من التفوق الواضح لليونايتد إلا أن فرانك لامبارد مدرب الفريق قال في المؤتمر الصحفي الخاص باللقاء أن تفوق مانشستر يونايتد فى آخر مواجهتين لا يعنى بالضرورة انتصار الشياطين الحمر فى لقاء اليوم وأوضح قائلا :"لا أرغب في الإشارة للقاء قديم خسرنا فيه بنتيجة 4-0، الأهداف التى تلقيناها لم تعجبنى، لقاء الكأس كنا قد غيرنا الكثير من اللاعبين، هذين اللقائين انتهيا منذ فترة، علينا التركيز فى اللقاء القادم."

ويغيب عن الفريقين في مباراة اليوم كل من كريستيان بوليسيتش ولوفتوس شيك بينما تحوم الشكوك حول مشاركة تامى أبراهام للإصابة، في المقابل يدخل اليوناياتد اللقاء بدون بوجبا وراشفورد ومكتومناي للإصابة بينما يستعيد نيمانيا ماتيتش العائد من الإيقاف، ويتطلع المهاجم النيجريي أوديون إيجالو للظهور الأول بعد انتقاله في اليوم الأخير للانتقالات الشتوية من شنجهاي شنهوا الصين.

 


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا