الثلاثاء، 26 مايو 2020 | 07:11 ص

صنع في السنغال.. "قبعة بيسبول" تمنع كلوب من ضم مانى لدورتموند الألمانى

الأربعاء، 08 أبريل 2020 11:50 ص
كلوب ومانى كلوب ومانى
عمر أنور

كشف الألماني يورجن كلوب، مدرب ليفربول الإنجليزي، أنه رفض التعاقد مع السنغالي ساديو ماني، نجم الفريق الحالي، حينما كان على رأس الجهاز الفني لفريق بروسيا دورتموند الألماني، بسبب قبعة بيسبول.

ويعد ماني أحد أبرز العناصر في فريق ليفربول تحت قيادة كلوب خلال الفترة الحالية، وأسهم في تتويج الفريق ببطولة دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي في الموسم الماضي، بالإضافة إلى بطولة كأس العالم للأندية.

وأكد المدرب الألماني، خلال ظهوره في فيلم وثائقي عن "أسد التيرانجا" بعنوان "صُنع في السنغال"، أنه عُرض عليه التعاقد مع اللاعب الدولي السنغالي عام 2014، لكنه صرف النظر عن الأمر، بعدما شاهده وهو يرتدي قبعة لعبة البيسبول.

وتحدث كلوب عن انطباعه الأول عن ماني، قائلا: "أتذكر أول لقاء جمعني بساديو، كان في دورتموند".

وأضاف: "رأيت فتى يافعا يجلس بعيدا، بقبعة بيسبول منحرفة، وقد بدا وكأنه مغني راب قد بدأ مسيرته للتو، لكنني قلت لنفسي، ليس لدي وقت لهذا".

واستطرد المدرب الألماني: "فريقنا لم يكن سيئا، لذا كنت بحاجة لشخص يمكنه التعامل مع عدم مشاركته منذ البداية، وأكون قادرا على تطويره".

وأتم: "يمكنني القول إنني لدي شعور جيد بالناس، لكنني أخطأت في تقييمي لساديو، وبعدما تابعت نجاحاته في ريد بول سالزبورج النمساوي، وبعد ذلك في ساوثهامبتون الإنجليزي، أدركت أنه بدأ في الهيمنة".

وكان مانى يلعب في تلك الفترة لصالح فريق ريد بول سالزبورج، وانتقل منه في صيف 2014 إلى ساوثهامبتون، بعد أن رفض المدرب الألماني ضمه إلى دورتموند.

ولم يقف كلوب عاجزا أمام خطئه القديم، لكنه أدرك بعد سنوات حاجته لتصحيحه بعد توليه تدريب ليفربول في عام 2015، وطلب التعاقد مع ماني في 2016، ليتحرك ليفربول بدفع 34 مليون جنيه إسترليني لنادي ساوثهامبتون، الذي وافق على العرض.

وقع النجم السنغالي حينها على عقد لمدة 5 سنوات بملعب "أنفيلد"، ليصبح لاحقا أحد أبرز لاعبي الفريق، قبل أن يشكل شراكة هجومية قوية مع الثنائي البرازيلي روبرتو فيرمينو والمصري محمد صلاح.

ولعب ماني دورا بارزا في تتويج ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية عام 2019، كما أسهم في اعتلاء الفريق صدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم برصيد 82 نقطة، وبفارق 25 نقطة عن أقرب ملاحقيه.

ومنذ وصوله إلى ليفربول، شارك المهاجم السنغالي في 161 مباراة، سجل خلالها 77 هدفا، وصنع 34 أخرى، وحصل على لقب هداف النسخة الماضية من الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 22 هدفا، بالتساوي مع صلاح، والجابوني بيير إيميريك أوباميانج مهاجم أرسنال.


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر قراءة

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا