الأربعاء، 02 ديسمبر 2020 | 05:59 م

أساطير ظلمتهم جنسياتهم.. الأسد الكاميرونى صامويل إيتو

السبت، 02 مايو 2020 10:00 م
صامويل إيتو صامويل إيتو
عمر أنور

يحمل كل عام بل كل شهر بل كل يوم، بزوغ نجم جديد ويبرز على الساحة الرياضية العالمية يخطف الأنظار وتتصارع عليه الأندية الكبرى، فيكون له الخيار فى اختيار النادى الذى سيدافع عن ألوانه بكل بساطة نظرا لوجود الاحتراف الذى أعطى الحق لكل لاعب فى تحديد مصيره.

ولكن الوضع مختلف جدا فى الدفاع عن ألوان الوطنى الذى ينتمى له اللاعبون، فهى لم تكن باختيارهم بل وجدوا أنفسهم مجبرون على اللعب لمنتخب واحد وهو البلد الأصل، وهو أحيانا ما منعهم من كتابة التاريخ مع منتخباتهم على عكس أنديتهم بسبب ضعف بلادهم الكروية.

ونستعرض فى هذا التقرير اليومى نجوم ظلمتهم جنسياتهم..
 

الأسد الكاميرونى صامويل إيتو هو أسطورة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، مهاجم الألفية بأفريقيا بإنجازاته وألقابه وأرقامه التى لا تختلف عن أعظم نجوم العالم حاليا، الهداف التاريخى لبطولة الأمم الأفريقية بـ18 هدفا.

قاد إيتو الكاميرون للتتويج ببطولة أفريقيا عامى 2000 و2002، ووصل نهائى 2008، حصد جائزة هداف البطولة عامى 2006 و2008، بالإضافة إلى وصوله لنهائى كأس القارات 2003.

إيتو الذى فشل فى حجز مكان مع ريال مدريد وانتقل إلى مايوركا، نجح فى تحقيق المركز الثالث معهم فى الدورى والتأهل لدورى الأبطال ثم الفوز بكأس ملك إسبانيا، قبل أن ينتقل لبرشلونة ويبدأ العصر الذهبى بتحقيق دورى الأبطال مرتين قبل أن يحرز الثالثة مع إنتر ميلان 2010، كما حقق الدورى الإسبانى 3 مرات وكأس إسبانيا مرتين والسوبر 3 مرات، ثم يلتحق بمورينهو فى الدورى الإيطالى باللعب جناح يمين بدل مركز المهاجم ويساعد الإنتر على تحقيق الخماسية دورى أبطال والدورى الإيطالى وكأس إيطاليا ولقب كأس العالم للأندية والسوبر الإيطالى ولكنهم فشلوا بالفوز بالسوبر الأوروبى.

لعب أيضا لتشيلسى وإنجى الروسى وإيفرتون وانطاليا سبور وقطر القطرى وسامبدوريا الإيطالى، أحرز معهم ما يقرب من ٣٣١ بخلاف 56 هدفا بقميص المنتخب الأول للكاميرون خلال 118 مباراة.

كل تلك الإنجازات ولم يستطع تحقيق أكثر من المركز الثالث عام 2005 فى اختيارات أفضل لاعبى العالم.

 


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا